تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

الغايب: نفكر بإقامة بطولة رسمية لأندية الشرطة

ملاعب محلية
2017/12/2
متابعة - ملحم الحكيم:لبحث السبل الكفيلة باستمرار الملاكمة الشرطاوية وإعادتها الى سابق ألقها وبريقها حين تربعت على منصات التتويج في مختلف المحافل كان اللقاء الهام الذي جمع العميد حاتم الغايب

رئيس الاتحاد السوري لرياضة الشرطة مع عيسى النصار رئيس اتحاد الملاكمة يرافقه رئيس لجنة المدربين العليا محمود السلوم، حيث بدأ النصار حديثه مثمناً لهيئة الشرطة حسن متابعتها للملاكمة واعادة تفعيلها، حيث عادت ملاكمة الهيئة الى المشاركة الفاعلة في مختلف الفئات لا سيما الناشئين والشباب مع تألق العديد من لاعبيها، معرباً بالوقت نفسه عن استعداد الاتحاد لتلبية أي من متطلبات الملاكمة الشرطاوية في سبيل الابقاء على دعمها واستمراريتها وذلك لما تمثله الهيئة من دعم للعبة كونها كانت وستعود المنافس الابرز على الصدارة، كما انها احدى دعائم الملاكمة الاساسية خاصة والرياضة السورية عامة.‏‏

بطولة أندية الشرطة‏‏

بدوره اكد العميد حاتم الغايب على مواصلة دعمه للعبة ومحبته لها وتقديم كل ما يلزم لابطالها من معدات وتجهيزات ومشاركات، مثمناً بالوقت نفسه الانجازات التي حققتها الملاكمة خلال الموسم الفائت، مضيفا بأنه لم ولن يتوانى عن تقديم اي شيء ممكن ان يفيد اللعبة اينما كانت، مؤكدا ضرورة عدم التحيز لأي جهة او هيئة او محافظة مهما كانت الاسباب لأن المهم هو المنتخب الوطني ونتائجه الوطنية، حيث اكد العميد حاتم ان استراتيجية عمل الهيئة تصب في الاطار ذاته والدليل، أنها تختار ممثليها من اللاعبين الى بطولة مركزية وتسمح لمن لم يقع عليهم الاختيار باللعب باسم ناد او محافظة اخرى بغية تقديم واظهار امكانياتهم واعطائهم الفرصة لاثبات انفسهم وإن حمل احدهم اللقب ونال المركز الاول باسم تلك المحافظة فشعورنا ذاته وكأنما الهيئة هي التي حملت اللقب لان المهم لدينا هي اللعبة ورياضة الوطن ومنتخبه الذي من المفروض ان يصل الى صفوفه الافضل من أي هيئة أو محافظة كان.‏‏

كما وعد العميد بإمكانية دعم الملاكمة من خلال دراسة إقامة بطولة رسمية باسم بطولة أندية الشرطة تشارك فيها كافة اندية الشرطة بالمحافظات يتم دعوة اتحاد اللعبة اليها، اضافة الى امكانية المشاركة بأي دورة أو بطولة خارجية باسم الهيئة في حال وجهت للهيئة الدعوة المناسبة.‏‏

قبضات السيدات أثارت الدهشة‏‏

ليؤكد النصار من جديد أن امتلاك هيئة الشرطة للامكانيات الضخمة من ناحية الكوادر الكفؤة من مدربين وحكام واداريين، اضافة الى الامكانيات المادية والادارة الواعية من شأنه تعزيز وضع القبضات في الهيئة ما ينعكس ايجابياً على واقعها على المستوى الوطني كافة ليختتم اللقاء بتقديم شهادة شكر وتقدير باسم اتحاد اللعبة لرئيس الاتحاد السوري لرياضة الشرطة على حسن دعمه ورعايته لاستمرار تألق القبضات الشرطاوية التي كانت وستبقى ركناً أساسياً من اركان الملاكمة السورية بجميع فئاتها الرجال والشباب، اضافة لفئة السيدات الفئة التي ضمها نادي الشرطة الى صفوف ألعابه ويتعامل معها بجدية مطلقة، ظهر ذلك في تألق ملاكمته في بطولة « لقاء السيدات» الذي اقامه اتحاد اللعبة على مدار يومين استضافت فعالياته صالة مدينة الفيحاء، اذ سبق لاتحاد الملاكمة ان قرر اقامة بطولة الجمهورية لملاكمة الاناث الا ان تعميم وقف النشاط حال دون اقامتها، وحرصا على هذه الفئة واستمراريتها وللوقوف على حقيقة مستوياتها اصر اتحاد اللعبة من ناحية والملاكمات انفسهن، من ناحية اخرى على اقامة البطولة فكان اللقاء الرسمي الذي شارك فيه ٢٥ لاعبة مثلوا اندية الجيش والشرطة والنضال وقاسيون اضافة الى العديد من اندية اللاذقية وبيوتاتها الرياضية، لتأتي المفاجأة الحقيقية في المستوى الفني لهؤلاء اللاعبات اللواتي قدمن مستويات فنية ومهارات عالية وارادة صلبة للفوز، فكانت المنافسة شديدة بين جميع اللاعبات على اختلاف اوزانهن، وانديتهن فجاء اداؤهن مشرفا بجدية مطلقة على الحلقة وسط نزالات قوية تبشر بمستقبل جيد لهذة الفئة وتدلل على حقيقة وجود الملاكمة الانثوية وجدية التعامل معها من قبل المدربين العاملين على تدريب الاناث لدرجة ان اداء اللاعبات وجديتهم بتوجيه اللكمات والتحرك على الحلقة اذهل الحضور واللجنة المشرفة على السواء ما دفع بلجنة الاشراف لاعلان التعادل بين اللاعبات في معظم النزالات حجتهم في ذلك الندية الكبيرة وروعة ادائهن لدرجة ان اللعبة لا يمكنها الاستغناء عن احداهن وهي خطوة ولو انها ازعجت بعض المدربين واللاعبات واثارت الامتعاض والاعتراض خلال اللقاء، لكنها دليل على رغبة الاتحاد بالابقاء على جميع ملاكماته من جهة وعلى قوة الملاكمة لهذة الفئة التي إن توفرت لها العناية والمتابعة والمشاركات الخارجية لعادت بكل تأكيد بنتائج وميداليات من مختلف المحافل الدولية.‏‏

 

 

E - mail: riadi@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية