تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

برهان: لم نغب عن البطولات وصعوبات أثّرت على ريشة الريف

ملاعب محلية
2017/12/2
متابعة - محمود المرحرح:ظروف صعبة كثيرة عانت منها ريشة ريف دمشق كما غيرها في المحافظة، ورغم ذلك فإنها سجلت حضوراً بعلامة كاملة في كل البطولات التي أقامها اتحاد اللعبة ،

لكنها اكتفت بنتائج مقبولة للاعبها أسامة كويفي من نادي الزبداني بإحرازه المركز السابع في بطولة الجمهورية للشباب تحت 17 عاماً وهو لاعب ناشئ والمركز السادس في الاولمبياد الوطني الثالث للناشئين..‏‏

رئيسة اللجنة الفنية للريشة الطائرة بريف دمشق الآنسة منى برهان تحدثت عن واقع لعبتها وفندت أهم الصعوبات فقالت: تمارس اللعبة في أندية الزبداني وحرستا وجيرود والقطيفة ودوما ولدينا مجموعة مميزة من المدربين والحكام العاملين وهناك انسجام كبير بين جميع أعضاء اللجنة والكل يعمل ويسعى لتطوير اللعبة في المحافظة وتحقيق نتائج متقدمة على مستوى القطر، لكن الطموح والتمنيات شيء والواقع المعاش والمعاناة الموجودة تحكي كلاماً آخر يحول دون بلوغ الهدف ولعل أبرزها : المسافة الكبيرة التي تفصل مناطق المحافظة عن بعضها وابتعادها عن العاصمة ما يعني صعوبة التنقل والتواصل مع الأندية في دمشق، إضافة إلى معاناة أخرى المتمثلة بعدم اهتمام الأندية باللعبة والتي لا تبادر بدعمها وتبنيها ، على أن المشكلة الأهم عدم وجود صالات تدريبية لممارسة اللعبة ما يضطر لاعبينا للذهاب إلى العاصمة لإجراء التدريبات كما نعاني من مشكلة غلاء أسعار الأدوات والتجهيزات.‏‏

وأضافت برهان : نحن يهمنا نشر اللعبة في جميع الأندية خاصة التي تمتلك صالة تدريبية كأندية دير عطية والنبك ويبرود حتى نتمكن من رفد الأندية بلاعبين جدد، ورغم كل ما تقدمنا به من صعوبات فإننا كنا حريصين على التواجد الدائم في جميع البطولات التي أقامها اتحاد اللعبة وفي الاولمبياد الوطني ولم نوفق كثيرا بإحراز نتائج جيدة باستثناء اللاعب أسامة كويفي الواعد الذي أحرز المركز السادس بفردي الذكور في الاولمبياد وفي بطولة الشباب المركز السابع .‏‏

 

 

E - mail: riadi@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية