صحيفة رياضية أسبوعية تصدر كل سبت عن مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر - دمشق
2020/8/1 العدد:2705
طباعةحفظ


على خطا والديهما الشقيقات «كنعان» جمعهن التميز والنجاح برياضة الجودو

ملاعب محلية
2020/8/1
متابعة - زياد الشعابين:فرخ البط عوام، هذا المثل الشعبي الدارج ينطبق على الشقيقات الثلاث جنى وسما وليلى كنعان من نادي الرحى بالسويداء اللواتي نشأن في أسرة لها باع في لعبة الجودو، فالأب أدهم (رئيس اللجنة الفنية بالمحافظة حالياً) والأم رولا أبو صعب(عضو اتحاد اللعبة الآن) والبطلان السابقان على مستوى الجمهورية والمدربان فيما بعد ما أسس لهن القاعدة المناسبة للانطلاق بقوة إلى ميدان هذه الرياضة منذ سنوات طفولتهن المبكرة والسير على خطا والديهما، فكان التفوق سمة بارزة لهما في رياضة الجودو.

فالشقيقات الثلاث يملكن إمكانات وقدرات رياضية تؤهلهن للوصول إلى مرحلة الإنجاز على أعلى المستويات.‏

‏‏

فالبطلة جنى وهي الشقيقة الأكبر 29 عاماً فازت ببطولة الجمهورية لسبع سنوات، إضافة للعديد من البطولات المحلية والتنشيطية، إضافة لحصولها على الحزام الأسود (2 دان) وهي بفئة الشابات، إضافة لشهادة تدريب درجة ثالثة.‏

فيما الشقيقة الوسطى سما فكان لها حضور خارجي وتفوق رغم صغر سنها فقد حصلت على بطولة الجمهورية 6 مرات وفازت بالأولمبياد الوطني للناشئين، كما ظفرت بالمركز الأول لبطولات الأندية العربية بلبنان عام 2017 وبطولة العرب في لبنان عام 2018 وبطولة العرب في الأردن عام 2019 إضافة للفوز بالمركز الأول بلقاء ودي في لبنان شاركت فيه أيضاً قبرص وأرمينيا.‏

أما الشقيقة الصغرى ذات 15 عاماً فقد كان لها حضور محلي وخارجي، فقد فازت بأربع بطولات جمهورية للشبلات و الناشئات وبطولتين للأولمبياد الوطني للناشئين لعامين متتاليين، إضافة لنيلها المركز الثاني في بطولة الأندية العربية عام 2017 والمركز الأول في بطولة العرب عام 2018 وفي لقاء ودي في لبنان مع قبرص واليونان ولبنان والمركز الثاني في لقاء ثان مع أرمينيا وقبرص ولبنان، كما جاءت ثالثة ببطولة العرب الأخيرة بتونس.‏

ومن خلال الحديث مع والدة ووالد الشقيقات أكدا أنهما يتابعان تدريباتهن بكل خطوة وبشكل يومي للحفاظ على الفنيات والمهارات الموجودة لديهن وتعزيز قوتهن، مشيرين إلى وجود قاسم مشترك يجمعهن يتمثل بقوتهن البدنية والشقيقات الثلاث يواصلن تدريباتهن بالفترة الحالية بإشراف والديهما ضمن المنزل بسبب الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا وذلك للمحافظة على لياقتهن وتطوير مستواهن للوصول إلى طموحاتهن باعتلاء منصات التتويج العالمية ودعماً لحبهما للعبة.‏

إضافة تعليق
اسم صاحب التعليق:
البريد الإلكتروني لصاحب التعليق:
نص التعليق:
 


 
 
مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية