وداع حزين لأسطورة الهدافين السوريين الآغا: أسس نادي المائة وسجل 154 هدفاً بالدوري

سمير علي -رحل آغا الهدافين عارف الآغا عن ناديه حطين بطريقة (حضارية ) وبليلة ما فيها ضوء قمر وفي عينيه دمعة حزن بعدما

fiogf49gjkf0d


شعر بقلة الوفاء ونكران للجميل من قبل قلة من المفاصل الرياضية والجماهير الحطينية دفعته لاتخاذ القرار الأصعب في حياته وهو إعلان طلاقه الرسمي من عشقه حطين .‏


رحل أسطورة الهدافين السوريين مؤسس نادي المائة هدف في الدوري السوري بعد مسيرة حافلة بالأحداث والانجازات لا أعتقد بأنه يستطيع أي مهاجم سوري أن يحققها في المدى المنظور ,فالآغا حطم الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب هداف الدوري بعد فوزه باللقب في الموسم الماضي لرابع مرة وهذه المرة كانت مع الطليعة والثلاثة السابقين مع حطين .‏


رحل صاحب الألقاب الكثيرة التي أطلقها عشاق ونقاد الكرة السورية على الآغا فمن لقب عاشق الشباك إلى لقب صائد الأهداف إلى لقب مرعب الحراس إلى لقب آغا الهدافين وغيرها من الألقاب , لأنه كان يسجل من أشباه الفرص ويشم رائحة الهدف ويسجل بأقل جهد لأنه يأخذ المكان الصحيح ويعرف طريقه إلى المرمى بأقصر الطرق .‏


رحل آغا الهدافين دون أن يعتزل الكرة بعدما شغل الصحافة السورية على مدى 12 سنة متتالية وخلالها تصدرت صوره وأهدافه واخباره عناوين الصحف الرياضية بعدما سجل اسمه بعرق جبينه وأصبح سوبر ستار الهدافين منذ أن سجل الهدف الأول بالدوري السوري في مباراة فريقه مع الحرية وكان ذلك في 20 تشرين أول عام 1995 وانتهت بفوز حطين 4*2 وحتى آخر هدف سجله في 23 كانون الأول عام 2007 وكان في مرمى الاتحاد وخسر يومها حطين اللقاء 3*1‏


رحلة الآغا مع الشباك بدأت موسم 95/96 وسجل خلاله /6/ أهداف وفي موسم 96/97سجل 25 هدفا وفاز بلقب هداف الدوري لأول مرة وفي موسم 97/98 سجل الآغا رقما قياسيا سوريا في عدد الاهداف المسجلة بعد تسجيله 27 هدفا ليفوز للمرة الثانية بلقب هداف الدوري , وفي موسم 98/99 سجل الآغا /11/ هدفا وفي موسم 99/2000 عاد الآغا ليؤكد جدارته وموهبته في اصطياد الأهداف وفاز باللقب مرة ثالثة بعدما سجل /21/ هدفا ,وفي موسم 2002 /2003 سجل الآغا /18/ هدفا وجاء وصيفا وفي موسم 2003/2004 سجل /16/ هدفا وفي موسم 2004/2005 سجل (هدفين ) وفي موسم 2005/2006 احترف مع الطليعة وسجل /9/ أهداف وفي موسم 2006/2007 أحرز لقب هداف الدوري للمرة الرابعة مع الطليعة وسجل 15 هدفا وفي موسم 2007/2008 وخلال مرحلة الذهاب وحتى تاريخ إعلانه (طلاقه ) من نادي حطين وذلك يوم الأحد الماضي بتاريخ 24/شباط سجل /4/أهداف ليصبح مجموع ما سجله عارف الآغا بالدوري السوري (154) هدفا هذا عدا عشرات الأهداف التي سجلها بالكأس و55 هدفا سجلها مع نادي دبا الحصن بالإمارات وعشرات الاهداف التيسجلها في المباريات الودية .‏


أخيرا وباختصار نقول : ستبقى أهداف الآغا عالقة في أذهان عشاق الكرة السورية عموما والحطينية خصوصا سواء عاد للعب مع أحد الأندية بالدوري في الموسم القادم أو لم يعد وفضل الاعتزال ,وسيبقى بنظر الجميع (أسطورة) الهدافين السوريين ,لأن أمثال الآغا لا يتكررون إلا كل مائة سنة مرة واحدة ,ورغم كل المديح الذي كتبناه للآغا عن تألقه مع الأندية التي لعب لها وكان يستحقه من وجهة نظري إلا أ ن مسيرته لم تكن موفقة مع المنتخب الوطني لأنه لم يأخذ الفرصة الكاملة معه لأسباب مختلفة بالإضافة إلى أن مسيرته مع الأندية التي لعب لها تخللها بعض الأخطاء أزعجت في بعض الأحيان عشاقه ولكن أهدافه الجميلة كانت تغفر له .‏

المزيد..