هل ستظل كرة الجزيرة في مظاليم الثانية..?

دحام السلطان:يبدو أن طبخة مظاليم الدرجة الثانية لم تستو بعد وسيكون هناك قراءات جدية تحدد مصير فرق البقاء الهبوط الى الثالثة بموجب نص القانون الذي تنص عليه المادة السادسة من لائحة العقوبات

fiogf49gjkf0d
fiogf49gjkf0d
fiogf49gjkf0d


والتي قد تنصف الجزيرة وإن هبطت كرة الرجال في النادي الى مصاف الدرجة الثالثة.‏


فقد علمت الموقف الرياضي أن فنية الكرة بالحسكة وعلى لسان رئيسها جوزيف حنا قد تقدمت لاعتراض خطي الى اتحاد الكرة لاستئناف قرار الهبوط بموجب نص المادة المذكورة التي تقضي وتقول أن تخلف أي ناد عن المشاركة في النشاط الرسمي تشطب نتائجه فوراً ويهبط الى الدرجة الأدنى دونما النظر الى الفئة التي تتخلف عن المشاركة فيها لأن القانون لا يتجزأ ونصوصه سارية المفعول على اللعبة بأكملها وليس فئة دون الأخرى..!‏


وهنا يبدو أن فنية الكرة قد ملأت يدها تماماً ولديها الدفوعات القانونية المطلوبة وعلى رأسها ضبوطات مباريات فئة الشباب لكل من ناديي أبو حردوب واليرموك اللذين تخلفا عن اللقاء أمام كل من أمية في ادلب والشباب في الرقة وبالتالي تبدو هنا المسألة واضحة ولا تحتاج الى تحايل على القانون أو اجتهادات شخصية..!!‏


ولا يحتاج الأمر إلا للنطق بحكم العدالة وإنصاف كل الأطراف..‏


بقي هنا أن نهمس في إذن اللجنة المكلفة بتسيير أمور نادي الجزيرة المنكوب والتي قوامها القيادة الرياضية بعتادها الكامل أن النوم في العسل لا يفيد ولايجدي نفعاً لأن يد اللجنة الفنية وحدها لا تصفق وتبقى جهودها مشكورة..وفهمكم كفاية..!!‏

المزيد..