مواهب واعدة في تايكواندو العاصمة

من جديد تظهر مواهب واعدة في كل الفئات العمرية بتايكواندو العاصمة وخاصة في النوادي التي أظهرت اهتماماً واضحاً ورعاية مميزة لهذه اللعبة مؤخراً وأثبتت تفوقها عن باقي الألعاب ضمن نشاطها الرياضي


كما هو الحال في نادي المحافظة الذي ما زال يوفر كل المناخات الايجابية لإنجاح هذه اللعبة وذلك بالتعاون ما بين الادارة والكوادر الفنية والتدريبية لهذه الرياضة وان ظهر جلياً عن طريق الاحتفالات والتكريم لأبطال الألعاب في هذا النادي على خلاف ما هو موجود في الأندية الأساسية ضمن هذه المحافظة التي يقتصر نشاطها على بعض الألعاب الجماعية فقط والباقي من الرياضات يأتي استكمالاً للنشاط الرياضي.‏


وللاستمرار في متابعة هذه اللعبة ورعايتها كان نادي المحافظة قد شدد على الاهتمام بها وخير ما قام به هو مشاركتها في إيران مؤخراً وكذلك في بطولة الأردن الدولية ومن باب الحرص أقام الأسبوع الماضي لقاءات ودية تنافسية ما بين لاعبي النادي ولاعبي نادي القدس الفلسطيني في مدينة تشرين الرياضية بدمشق ولقد ظهرت في هذه المنافسات وجوه واعدة من الشباب والأشبال والناشئين والفئات العمرية الصغيرة التي تستحق المتابعة والتدريب المتواصل وبالتالي لا يمكن أن ننظر الى ذلك إلا من باب التشجيع والوقوف عندها مع ذكر بعض الأسماء التي تميزت في هذا اللقاء في كلا الناديين ولا بد أن نلفت الانتباه الى الحضورالجماهيري الكبير من قبل الأهالي التي تواجدت بكثافة كبيرة في مدينة تشرين. ففي المستوى المتقدم في القتال الفردي لفئة الشباب فاز نادي المحافظة عبر /أحمد حاج قدور, ماهر عجاج, محمد بغدادي, أمين الصالح/ ومن نادي القدس تميز كل من /عبد الله دميرجي, فياض الأكتع, أحمد الشاويش/. وفي فئة الناشئين كل من /سامر الركبة, ماهر النجار, أحمد حراته, إياد منصور, عمار حلاق/ والجميع من نادي المحافظة. ومن نادي القدس /مصطفى الشاغوري, علاء هدال, عبد المعين حجازي/ وبفئة الأشبال تقدم لاعبو نادي القدس الفلسطيني عبر ليث تلاوي, مالك ابري, عماد الصفوري, ياسرالصفوري ومن نادي المحافظة ثائر السباعي, سامر الزرعي, محمد عاشور.‏


علي زوباري‏

المزيد..