معدل المصارعة: الحساسية حرمتني المشاركة

أفصح مصارع إدلب وبطل الجمهورية علي معدل عن أسفه الشديد لما يدور في أوساط المصارعة الاولمبية من تناقضات فقال:


في الوقت الذي يصدر فيه القرار تلو الآخر لمنع الازدواجية يتفاخر عضو اتحاد المصارعة عبد الكريم رحمة بالثلاثية والرباعية فيقول: أنا عضو اتحاد واداري النادي ومدرب جمباز ومدرب مصارعة وحكم دولي فيها..وكل ذلك ليتمكن من تنفيذ اعتراضه على مشاركتي في بطولة المصارعة الرومانية, ولضمان ذلك يتذرع بأنني معاقب ولا يحق لي المشاركة ويضيف المعدل قائلا:حينها طالبته بقرار العقوبة وماهيتها وتوقيتها,فلم يتمكن من الاجابة لكنه تمكن من حرماني لأمور ترتبط بالحساسية لا أكثر كوني أتدرب على يدي المدرب خالد الفرج وهذا ما يثير غيظه تجاهي فيمنعني من دخول الصالة ما يجعلني أتدرب في الشوارع والساحات منذ أن ترك الفرج إدلب.‏


بدوره خالد الفرج أبدى أسفه لما حصل فاللاعب جيد وصغير السن وكان من المفيد مشاركته باسم محافظته الأم إدلب لاسيما وأنها لم تشارك بوزنه أو باسم دمشق فالفائدة بالحالتين لصالح المصارعة التي تنتظر مثل هذه البطولات لاكتشاف المواهب,فلا علاقة أو ذنب للمصارعين بأي من الحساسيات بين المدربين والإداريين إن وجدت لأن مثل هذه التصرفات تضعف قواعد اللعبة التي نسعى جاهدين لاستقطابها.‏


ملحم الحكيم‏

المزيد..