مباريات عائلية

انطلقت مباريات دوري الدرجة الثالثة بكرة القدم وشهد الاسبوع الاول لهذه المباريات أحداثاً تدخل في عالم الغرائب والطرائف وهذه الأحداث

يتحمل مسؤوليتها اتحاد كرة القدم كونه قرر أن يكون هذا الدوري تحت اشرافه المباشر بدلاً من اشراف اللجان الفنية الفرعية في المحافظات كما كان في السابق ولأن اتحاد كرة القدم مشغول بدوري الدرجة الأولى ومشاكله وبدوري المظاليم بدرجة أقل فقد بدأ دوري الظلمات يسير على عكازين ففي مباراة البوكمال مع منبج التي جرت في ملعب السابع من نيسان بحلب لم يحضر أي عنصر من عناصر حفظ النظام ومع ذلك لعبت المباراة بعد أن اتصل مراقب المباراة بأحد أعضاء الإتحاد والذي طلب بدوره » تمشيتها « ولاأعرف ماذا سيكون رد هذا العضو لو أن المباراة كانت في البوكمال وفي معدان حيث جرت مباراة معدان مع الفرات لم يحضر طاقم التحكيم المعين ومع ذلك وبناء على تعليمات من اتحاد كرة القدم لعبت المباراة بعد أن كلف مساعد مدرب الفرات بتحكيمها وكانت مباراة عائلية أكثر من اللازم ففاز الفرات 5-صفر بعد أن احتسب له مساعد مدربه ضربتي جزاء – فإذا كانت بداية دوري الظلمات هكذا فكيف ستكون نهايته وإذا كان اتحاد كرة القدم غير قادر على متابعة هذا الدوري فلماذا لايترك ادارة شؤونه للجان الفنية في المحافظات.‏

المزيد..