لافرحت ولاجابت صبي

لافرحت ولاجابت صبي هذا لسان حال مسؤول الإعلام بنادي الفتوة السيد أمين موصللي الذي هاتفنا بأن اللاعب العراقي غانم خضير وحسب ما

أوردته إحدى وكالات الإعلام العربية المتلفزة قد اختطف من منزله ببغداد الموصللي الذي كاد أن يبكي لأنه يعول على الخضير الأحلام بأن يكون هدافاً للأزرق لازالت أحلامه كبيرة بالقول سنجلب مهاجماً يعشق الشباك ويسجل الأهداف. كرة أخضر الدير لازالت بمهب الريح رغم أنهم انطلقوا بتدريبات كرتهم بكادر فني تألف من نزار ياسين مدرباً ويساعده اسماعيل السهو وعين عبد الصمد شخلها إدارياً والسؤال هل تحقق كرة اليقظة أحلام جماهيرهم بظل عدم الإهتمام والشح المالي لا أظن ذلك. نستطيع أن نطلق لقب العراف على رئيس نادي الفتوة قصي عيادة فقبل يوم واحد من مباراتهم الاستعدادية بدمشق مع المجد والتي خسرها الفتوة برباعية هزت جماهيرنا قال لنا إذا خسرنا سيقولون بسبب الملعب الذي هو حالياً بالصيانة وفعلاً وكما قال لنا أحد أعضاء الجهاز الفني لكرة الفتوة فعلاً أسباب الخسارة كيف تريدوننا أن نفوز بدون ملعب نتدرب عليه. بعد أن علم الجميع بجدول دوري الدرجة الأولى أسر لنا أحد مشجعي الفتوة بالقول: على هذا الجدول يجب أن يأخذ نادينا بطولة الدوري قولوا إن شاء الله.‏

المزيد..