كرة مورك تتألق والشرطة على طريق الهبوط

فراس تفتنازي-تعيش الكرة الحموية من خلال مشاركتها في دوري الدرجة الثانية لهذا الموسم قصتين متناقضتين فالقصة الاولى بطلها فريق كرة شرطة حماه

fiogf49gjkf0d


الذي لم يظهر بالمستوى المأمول في دوري الثانية الحالي من خلال نتائجه المخيبة للامال في هذا الدوري حيث لم يحصد هذا الفريق سوى ثلاث نقاط (حتى ما قبل مباريات الامس )وذلك بسبب ضعف الخبرة التدريبية لمدربه الحالي والذي اشارت اليه مختلف وسائل الاعلام ومع ذلك لا زالت ادارة نادي شرطة حماه مصرة على المحافظة على هذا المدرب المذكور ولا نعلم لماذا مع ان النتائج خير برهان لفشل هذا المدرب في قيادة الفريق حيث ادى هذا الفشل الى جعل الفريق على طريق الهبوط الى دوري الثالثة ,اما القصة الاخرى فبطلها فريق كرة مورك الذي يعيش احلى ايامه من خلال النتائج الجيدة التي يحققها في مجموعته الجنوبية بالرغم من ضعف الامكانيات التي يعاني منها هذا النادي المجتهد والتي اصبح يعرفها الجميع ويكفي ان نقول ان هذا الفريق المثابر يلعب كافة مبارياته ومنذ الموسم الماضي خارج ارضه وبعيدا عن جمهوره بسبب عدم وجود ملعب خاص به في بلدة مورك ومع ذلك فقد نسي لاعبو هذا الفريق جراحهم وخاضوا دوري هذا الموسم منذ بدايته بثقة كبيرة من خلال وجود مدرب ناجح للفريق هو المدرب حيان القاسم وهو من لاعبي النادي السابقين الذي تحدث عن مسيرة نجاح فريقه قائلا :ان هذه النتائج الطيبة قد جاءت نتيجة تضافر جهود كافة محبي النادي وخاصة الرئيس الفخري للنادي الدكتور علي محمد علي وهو الوحيد الذي يدعم النادي ماديا ويدفع اجور الحكام من جيبه الخاص كما ان وجود رئيس النادي السيد زيد حمود ومتابعته الدائمة لشؤون الفريق قد اعطى الثقة للاعبينا فزاد من اصرارهم على متابعة المسيرة الناجحة مسلحين بمحبتهم لبعضهم البعض لمتابعة النتائج الجيدة التي تسعد جمهورنا الذي يتحمل الكثير من الاعباءلمتابعتنا وتشجيعنا وكل ما اتمناه هو ان يصل صوتي عبر الموقف الرياضي الى الجهات المعينة من اجل الاسراع بتنفيذ ملعبا معشبا بالعشب الصناعي خاص بنادينا وذلك اسوة ببعض الاندية الريفية الاخرى الذي اصبح لديها مثل هذه الملاعب واختم كلامي بالقول: نريد ملعبا وكفانا غربة‏

المزيد..