كرة أمية رسميا في دوري المحترفين..

سامر لول-< فرحة كبرى عاشها جمهور أمية بعودة فريقه

fiogf49gjkf0d


الى الأضواء ورقص طويلا في ملعب ادلب الذي اصبح أشبه بملعب مانشستر (الشياطين الحمر) بعد أن صبغه جمهور أمية بالأحمر.. كيف لا وقد أتخم شباك ضيفه البوكمال بعشرة أهداف ودّع بها أمية دوري المظاليم دون النظر لنتائج ما تبقى من مباريات في المراحل الثلاث المتبقية من عمر الدوري…‏


(الموقف الرياضي) تركت لأبناء أمية وجمهوره التعبير عن فرحتهم وفتحت صفحاتها ورصدت تطلعاتهم للموسم الاحترافي القادم تعالوا معنا:‏


< أمين شاوي(عضو فرع إدلب ومشرف على نادي أمية): كان لتضافر الجهود والتكاتف بين لجنة كرة النادي و الإدارة وفرع الاتحاد الرياضي الأثر الكبير في تحقيق الإنجاز وقد عانينا في المرحلة الماضية كثيرا من الصعوبات أهمها المالية واستطاع أبناء النادي المخلصون بمساعدة القيادتين الرياضية والسياسية بتذليلها ونتمنى من القيادة السياسية والفعاليات الاقتصادية الوقوف الى جانب النادي الذي يعد واجهة وسفيرا فوق العادة لهذه المحافظة كما نتمنى من أقلامنا الحرة في جميع أنحاء القطر إنصاف هذا النادي وإعطاءه حقه أسوة بباقي الأندية وكل الشكر لكل من ساهم في هذا الانجاز ولو بقشة.‏


< عماد مبيض (عضو إدارة -مشرف كرة القدم): منذ استلامنا في إدارة النادي وضعنا نصب أعيننا الصعود للأولى ونعرف أن المهمة صعبة رغم امتلاكنا فريقا جيدا ومؤهلا وكل ما يحتاجه صحة التخطيط والعمل المتفاني وعانينا كثيرا في تأمين المتطلبات الأسياسية للفريق وخاصة المالية وأعطي الكادر الفني بقيادة الختام الثقة والصلاحيات التامة وحصدنا في النتيجة جهد ما بدأناه وسنسعى للبقاء في دوري الأضواء بكافة الوسائل والسبل.‏


< مفيد دنب(رئيس ناد سابق -عضو لجنة كروية بالنادي): مررنا بمرحلة صعبة جدا وخاصة في البدايات نتيجة تراكمات الموسم الماضي وخاصة المادية واستطعنا تجاوز هذه السلبيات وكان لتعاقدنا مع المدرب الوطني محمد ختام الأثر الايجابي في رفع معنويات اللاعبين واستعدينا بمعسكرين داخلي وخارجي وضعنا نصب أعيننا الصعود وتصدرنا ذهابا بفارق قليل من منافسينا ولم نكن راضين كلجنة على هذا الأمر فأعدنا ترتيب أوراقنا وبدأنا بحصد النقاط وحسمنا أمرنا بالصعود قبل ثلاثة أسابيع من نهاية الدوري وكان جمهور أمية اللاعب رقم 12 و13 و14 ويستحق منا كل التحية والاحترام.‏


< أحمد حربا(عضو إدارة سابق) التصميم الجدي وروح التعاون والانسجام بين كافة الكوادر من لاعبين وإداريين ومدرب كفوء ولجنة مشرفة على كرة النادي تتابع كل صغيرة وكبيرة ظهر جليا من خلال النتائج التي حققها الفريق داخل وخارج أرضه ..نتمنى الاستمرار في العمل بنفس الوتيرة كما نتمنى من الجهات المسؤولة في المحافظة دعم النادي ماديا لاستمرار نجاحه وكل الشكر لمن ساهم بعودة أمية الى مكانه الطبيعي وتمنياتنا بالتوفيق في دوري المحترفين.‏


< سامر يازجي هداف الدوري (22 هدفا): منذ بداية الدوري كان اهتمامنا واضحا ومنصبا نحو الصعود ولم تهرب منا الصدارة طيلة الدوري ولم نشعر بأننا سنكون بعيدين عن الصعود وازداد إصرارنا على الصعود مباراة بعد أخرى.. أهدي هذا الانجاز أولا لخطيبتي التي أعطتني دفعا كبيرا لتسجيل الأهداف ثم لجمهورنا الذي كان متميزا هذا العام ونتمنى أن نحقق مركزا متقدما في الموسم القادم.‏


< سامر رام حمداني(حارس مرمى): لقد أدى حارسنا الأول مهند رمو واجبه تجاه النادي وقد نجحت في حماية مرمى أمية في المباريات الست الحساسة والحاسمة ونهدي هذا الانجاز لجمهور أمية الذي ساند الفريق في حلّه وترحاله وسأبذل قصارى جهدي لأكون الحارس رقم واحد في الدرجة الأولى ونتمنى أن نحقق مركزا متقدما الموسم القادم بمؤازرة كل أبناء إدلب.‏

المزيد..