كرة أمية تستعيد عافيتها ..

سامر لول – رغم إنشغال إدارة أمية ولجنتها الكروية بفريق رجال كرتها لم تنس مستقبل النادي وعموده الفقري (الفئات العمرية) حيث أولتها اهتماماً ملحوظاً على اعتبار القاعدة أساس الهرم وقد

fiogf49gjkf0d


أنشأت مدرسة كروية مؤلفة من خمسة صفوف ولأول مرة بتاريخ النادي يتم إنشاء مركز خاص بحراس المرمى يدربه الحارس السابق عبد الباسط نيربي وتحت إشراف المدرب محمد عمام الذي كلفته إدارة النادي بالإشراف أيضاً على فئتي الأشبال والناشئين والمد رسة الكروية وقد نجحت هذه الفرق بإعادة الإشراقة والهيبة لكرة أمية من خلال منافسة فريق شباب أمية بقيادة المدربين عبد القادر الزير ورياض شقرا والإداري يحيى بيطار الذين استطاعوا قيادة الفريق بنجاح ومنافستهم على بطاقة الصعود للأضواء وتصدرهم لمرحلة الذهاب حيث فازوا في سبع مباريات وتعادلوا مرتين وخسروا مرتين أما فريق الناشئين الذي يدربه الشاب الخلوق محمد سباعي ويساعده رياض ضاهر فقد حصل على بطولة المحافظة وسجل نتائج رقمية عالية أعادت للأذهان ذكريات الجيل الذهبي لكرة أمية أيام الشقرا والجمالو والسيد والحربا والشبلي وفازوا بمبارياتهم العشرة ذهاباً وإياباً وسجلوا رقماً قياسياً بعدد الأهداف حيث سجل الفريق تسع وخمسين هدفاً ودخل مرماه ستة أهداف فقط ويتصدر هدافي المجموعة لاعب منتخب الناشئين محمد جبرا وتميز زملاؤه الصهيوني الصغير والراي ومحمد الشيخ أحمد ومهند المحمود إضافة لثلاثة لاعبين من معرة النعمان وقلب الدفاع بفريق سراقب ….وأما فريق الأشبال الذي يدربه إبراهيم شبلي ومحمود حجار فقد أحرزوا بطولة المحافظة بكل جدارة وأبعدوا منافسهم التقليدي سراقب وثبتوه بالكتفين في عقر داره وفازوا بجميع لقاءاتهم ذهاباً وإياباً باستثناء تعادل وحيد ذهاباً مع سراقب وسجل الفريق 36 هدفاً ودخل مرماه هدف وحيد من ركلة جزاء ويحتل لاعبه المتميز أحمد القدور صدارة الهدافين وتميز بهذه الفئة أيضاً كل من يزن حبوش ومحمد جمال من أمية وحارس سراقب ووسطه حمدو أحمد حاج علي وحارس أمية محمد المصري والجدير بالذكر أن مدرب شباب أمية استعان بعدة لاعبين من فئة الناشئين لتدعيم صفوف فريقه نظراً لتميزهم خلال الدوري والنقص العددي بالفريق تارة للإصابة وأخرى للحرمان ….ولاشك أن هذه الدلائل والمؤشرات إنما تبشر بمستقبل مشرق لكرة أمية ومادام ولدك بخير فأنت بألف خير.‏

المزيد..