قبل أن نطوي الصفحة!

سعد غلاونجي-لم يأخذ فوز جبلة على الشرطة الأسبوع الماضي

fiogf49gjkf0d


المساحة التي يستحقها وحقيقة فقد أعطيناه لكن المشكلة أن كثرة المواد بالجريدة اختصرت تقريرنا وكي لا نضيع جهد أحد سنعيد بعض ما لم ينشر…‏


< جومرد موسى استحق في هذا اللقاء لقب المعلم في خط الوسط فكان المايسترو الذي يحسن توزيع النغمات كيفما شاء وأبو يوسف يبقى من اللاعبين القادرين على إمالة الدفة عندما يكون مرتاحا.‏


< أكرم علي لا يمكن له إلا أن يحفر هذا اللقاء في ذاكرته لأنه سجل فيه هدفا من أجمل الأهداف التي سجلها جبلة في السنوات الأخيرة بالتعاون مع جومرد والقضماني وتبقى لفتته بإعادة الشارة للحارس حين تبديله تعبر عن انه فعلا يستحق لقب الكابتن...‏


< أحمد قضماني عشرة أهداف مع جبلة لفريق يحتل مركزا متأخرا جعلته رابع الهدافين المحليين بعد رجا 14 والعمير 12 والحموي 11 لكن القضماني لم يسجل أي ركلة جزاء ومن هنا يستحق أحمد التحية ورغم أننا ببداية الموسم ظلمناه بأحكامنا لكننا عدنا لنقول بأنه هداف مميز ويستحق التحية ويستحقها أكثر كل من كانت له يد باستقدامه!!! وسنرفع قبعة الاحترام لمن سيساهم ببقائه!!!‏


< جمال الرفاعي لم يقدم هذا العام مستواه المعروف ولقاء الشرطة حضرته وبجانبي الكابتن فاتح ذكي فأشار الى أن مكان جمال هو أرض الملعب وليس مقاعد البدلاء واستذكر بمتعة هدف جمال مع تشرين ضد الكرامة حين ارتقى فوق فابيو وسجل برأسه هدفا لا ينسى فقلت له أن الاصابات المتعاقبة أثرت على جمال وحتى في هذا اللقاء تعرض جمال لخمس غرزات في أذنه.. فسلامات يا جمال!!‏


< مدرب جبلة معد ابراهيم مميز هذا هو رأينا فيه يوم قدم للمرة الأولى ويوم غادر..!!! ويوم عاد في المرة الثانية ويوم سيغادر.!! وربما ساهمنا بتزكيته بكلمة عند أحد الأندية الكبرى من أجل الموسم القادم حيث من المتوقع أن يحط رحاله!!!‏


< لدينا جار يحلم كل ليلة ليأتي في اليوم الثاني ويستنتج من حلمه.. وبناء على استنتاجه الحالم يطلق أحكاما.!! فكيف يمكن أن يناقش?!!‏


< ختاما: الانسان هو الكائن الوحيد الذي يضحك لأنه الكائن الوحيد الذي يقول ما يضحك!!!‏

المزيد..