في مباراة مؤجلة..استمرار الفرح الاتحادي بعد الإنجاز الآسيوي

اللاذقية-سيمر علي: الفريقان : حطين × الاتحاد ( 2×0) سجلهما تامر رشيد د5 ومجد حمصي د45

fiogf49gjkf0d


الجمهور : 10 آلاف متفرج… الحكام : شادي عصفور للساحة وجودت نحلاوي وعبد السلام حلاوة للتماس ومحمود مريمية حكماً رابعاً وراقبها تحكيمياُ قيس العبد اله وإدارياً ديب جورج .‏‏


الانذارات : محمد عبد القادر و محمد حمدو ( حطين) .‏‏


في مباراة مؤجلة من الاسبوع الاول لدوري المحترفين وفي أول امتحان محلي بعد الانجاز الأسيوي انتقلت الأفراح الاتحادية من حلب إلى اللاذقية ونجح جنود القلعة الحمراء في السباحة في بحر حطين الهادىء وعادوا إلى حلب فرحين متوجين بفوز ثمين وبهدفين نظيفين وبثلاث نقاط غالية بعد مباراة مقبولة في‏



مستواها الفني لكنها لم ترتق إلى المستوى الفني المطلوب ،تخللها بعض الفواصل الساخنة،ولعبها الاتحاد بثقة وعالمرتاح ونقل الكرة عبر خطوطه الثلاثة باتقان وسيطر على المجريات بأقل جهد ولكنه لم يهدد مرمى مستضيفه حطين بكرات خطرة رغم محاولاته الهجومية باستثناء كرتين جاء منهما الهدفين مستغلاً غياب الرقابة الدفاعية على مهاجميه،الذين افتتحوا التسجيل مبكراً فجاء الهدف الأول من كرة عرضية لعبها الكلاس وتابعها الرشيد في المرمى دون مضايقة من أحد وجاء الثاني من كرة ركنية ارتقى اليها مجد حمصي وحولها داخل الشباك بالمقابل لم ينجح حطين في الخروج من أزمته الكروية رغم محاولاته مجاراة ضيفه والوصول إلى مرماه ونجح أكثر من مرة في تهديد المرمى الاتحادي عبر مناوشات الشعبو النشيط لكن هجماته عابها غياب التركيز والتسرع وغياب المساندة الهجومية ومع ذلك كاد أبو زينب والشعبو أكثر من مرة أن يعدلوا النتيجة لينتهي الشوط الأول بهدفين دون مقابل .‏‏


وفي الشوط الثاني أجرى مدرب حطين ثلاثة تغييرات فأشرك الخضرة والعابدين والجعفر وتحسن أداء الفريق وبادل الاتحاد الهجمات والسيطرة بغية تعديل النتيجة لكن الدفاع الاتحادي بقي صاحياً ويقظاً لاختراقات الشعبو والتي كان يصل فيها إلى خط الستة وعكس عدة كرات خطرة لم تجد من يتابعها نحو الشباك بالمقابل حاول الاتحاد تعزيز تقدمه وأجرى مدربه عدة تغييرات لكنه وجد صعوبة في اختراق دفاع حطين الذي تماسك بشكل أفضل في هذا الشوط وأبطل مفعول الهجمات الاتحادية قبل أن تبلغ درجة الخطورة ومع ذلك اتيحت للفريقين أكثر من فرصة للتسجيل فأضاع الخالد والمبيض والشعبو ثلاث فرص لحطين فيما بقيت مشاغبات القلعجي والرشيد تقلق الدفاع الأزرق لكن دون تهديد مباشر على المرمى لينتهي اللقاء بفوز مريح ومستحق للاتحاد وخسارة ثانية لحطين .‏‏

المزيد..