فرحــة في حطـــين وانزعــاج في تشــريــن

اللاذقية – سمير علي:لم تخف جماهير حطين فرحتها الكبيرة بعودة نجمها الموهوب سليم خضرة إلى ناديه حطين ليشارك معه في دوري المظاليم

fiogf49gjkf0d


بعدما حسمت اللجنة المؤقتة لتسيير الأمور في اتحاد كرة القدم قضيته لمصلحة ناديها على حساب نادي الطليعة الذي وقع عقداً رسمياً مع الخضرة قبل بدء الدوري لكن إدارة نادي حطين الجديدة أولت قضية الخضرة اهتماماً كبيراً وتابعت موضوعه مع نادي الطليعة ومع اتحاد كرة القدم بكل جدّية وقدمت كل الثبوتيات المطلوبة والكتب الرسمية‏‏


‏‏


التي تؤكد أحقية نادي حطين به،وفور صدور القرار عبّرت الخبرات الكروية الحطينية عن سعادتها وأكدت بأن عودة الخضرة إلى الفريق ستعطيه قوة إضافية ستسهل من مهمته بالعودة السريعة إلى دوري المحترفين مع نهاية هذا الموسم.‏‏‏


أما في تشرين فقد أبدى الجهاز التدريبي بقيادة الكابتن هيثم جطل انزعاجه من غياب اثنين من أبرز لاعبي الفريق وهما لاعب الوسط النشيط محمد باش بيوك والمهاجم الخطير ربيع جمعة صاحب هدف تشرين على الجيش عن مباراتي الجزيرة التي جرت أمس وعن مباراة المجد التي ستجري يوم الاثنين القادم وذلك لسفرهما مع منتخب الشباب إلى الكويت للمشاركة في التصفيات الأسيوية، بالإضافة إلى استمرار غياب المدافع الصلب رامي لايقه لعدم شفائه من الإصابة وإلى غياب لاعب الوسط الشاب الموهوب محمد علي بعد تلقيه بطاقة حمراء في مباراة الشرطة.وعلى الرغم من هذه الغيابات المؤثرة إلاّ أن جماهير تشرين لديها ثقة كبيرة ببقية لاعبي فريقها وقدرته على العودة بنتيجة ايجابية من الحسكة .‏‏‏


الراشد : أقوم بواجبي اتجاه تشرين‏‏‏


أبدى لاعب وسط الاتحاد سابقا وتشرين حالياً يحيى الرشد رضاه بنسبة كبيرة على الأداء الذي قدمه مع فريقه الجديد حتى الآن مؤكداً بأنه يقوم بواجبه كاملاً وبالمهام التي يكلفه بها المدرب في أرض الملعب،وأوضح بأنه مازال لديه الأفضل ليقدمه لتشرين لأن نسبة الانسجام مع بقية عناصر الفريق بدأت ترتفع مباراة بعد مباراة ،وأرجع الراشد أسباب غياب أهدافه مع تشرين حتى الآن إلى عدم التوفيق ولكن هذا الأمر لن يدوم طويلاً واعداً بالتسجيل في المباريات القادمة،وأثنى الراشد على الأجواء التشرينية ووصفها بالرائعة لأن الجميع إدارة ومدربين ولاعبين وداعمين ومحبين وضعوا أيديهم بأيدي بعضهم البعض من أجل وضع الفريق على خط المنافسة على اللقب وعلى الرغم من ترتيب تشرين المتقدم على اللائحة واحتلاله مركز الوصيف لكنه من المبكر جداً الحكم على أنه سينافس على اللقب وهذا الأمر لن يتحدد إلاّ مع نهاية مرحلة الذهاب وليس الآن واعتبر الراشد بأن نتائج الفريق حتى الآن بالدوري بعضها مقبول وبعضها جيد ولكن طموح الجميع أن تكون أفضل في الأسابيع القادمة والأهم أن يحافظ الفريق على أدائه المتوازن وعلى استقرار النتائج ولم يخف ارتياحه الكبير في نادي تشرين وأنه يشعر كأنه في بيته الثاني نظراً للمعاملة الطيبة التي يلقاها من الجميع والتي من الطبيعي ان تنعكس بشكل ايجابي على عطائه وأدائه في المباريات القادمة واعتبر الراشد الذي سبق له ولعب في صفوف الاتحاد والجيش بأن فرق الدوري انقسمت إلى طابقين جلس في الأول فرق الكرامة والمجد وتشرين والاتحاد والجيش والطليعة فيما جلس في الطابق الثاني بقية الفرق وأن معالم المنافسة ستتضح بعد توقف الدوري ثم استئنافه وفي ختام حديثه وجه الراشد شكره إلى إدارة النادي وإلى مدرب الفريق على ثقته الكبيرة به وطالب جمهور تشرين الذي يكن له كل الاحترام والتقدير أن يصبر على الفريق وألاّ يستعجل الفوز ويطول باله على اللاعبين لأن الضغط الزائد عليهم يجعلهم يفقدون الكثير من فنياتهم وحماسهم واندفاعهم ويزيد في إرباكهم مشيراً إلى أن الرياضة فوز وخسارة ومن لا يتذوق طعم الاثنين لن يشعر بحلاوة الفوز ولا بمرارة الخسارة .‏‏‏

المزيد..