غلطة الكابتن بألف يا عمار!

عمار قصاص.. اسم أشهر من يعرف به..هذه المرة كانت الكر ة في ملعبه وبعد أن سجلنا له الكثير من النقاط( ليس في السلة) بل في صفحات حسناته الكثيرة و أخلاقه العالية جاء اليوم الذي نأخذ عليه نقطة

fiogf49gjkf0d


نتمنى ألا تكون سلبية لدرجة جعل فيها مصلحته تتفوق على مصلحة النادي في هذا الوقت بالذات..القضية أن اللاعب الأجنبي لامين دياوارا وبعد أن علت أصواته في أروقة النادي الأسبوع الماضي مطالبا ببعض من حقوقه المالية التي توقفت لأكثر من ثلاثة أشهر جاء الدور اليوم على القصاص ليطالب وبقوة برواتبه المتراكمة مهددا بعدم اللعب مع الفريق وعدم السفر إلى دمشق للعب أمام الجيش في مباراة العودة بالكأس ونقل إداري الفريق مطالبه إلى عضو مجلس الإدارة الآنسة ريم صباغ التي ردت سلبا على اعتبار أن النادي لا يملك في خزينته قرشا واحدا ونفذ القصاص وعده ولم يسافر مع الفريق وهنا أخطأ الكابتن ثلاث مرات الأولى أن تصرفه فردي ولم تكن مطالبته جماعية كونه قائد الفريق وثانيها أنه كابتن الفريق ويجب أن يكون قدوة لزملائه أما ثالثها وإن كان له الحق في المطالبة لكن ليس في هذا الوقت العصيب على النادي ماديا وفنيا حيث لدى الفريق الكثير من الاستحقاقات وغياب لاعب بحجم القصاص يشكل مشكلة وعبئاً على المدرب لكن الاتحاديين تغلبوا على أنفسهم وحققوا الفوز على الجيش يوم الاثنين الماضي بغياب القصاص ولم يقف الأمر عند ذلك بل طالب مجلس الإدارة بتقرير يقدمه الإداري عن وضع اللاعب وأسباب غيابه وجاء التقرير رحيما حيث ذكر فيه السيد عبد الغني غنوم أن اللاعب عمار قصاص يطالب بحقوقه المالية وأنه أصر على ذلك واعتذر عن السفر إلى دمشق بحجة آلام في الظهر وعبر اتصال هاتفي دون الحاجة إلى الدعوة إلى اجتماع مع الإدارة وافق القصاص على اللعب في المباراة الفاصلة يوم الأربعاء الماضي على أمل إيجاد حل لمشكلته بعدها علمنا بأن القصاص قبض أكثر من بقية زملائه و التراكم المالي لجميع اللاعبين هو جزء من مقدمات عقدوهم وراتب شهرين سابقين إضافة إلى الراتب الحالي الذي لم يحن موعد قبضه …‏

المزيد..