غادة شعاع من الدو حة 3 أمنيات : التكريم والنتائج الجيدة واستكمال صالة

بطلتنا الاولمبية والدولية غادة شعاع في منافسات السباعي بألعاب القوى التقتها » الموقف

fiogf49gjkf0d

الرياضي « في العاصمة القطرية الدوحة وكان هذا الحوار معها :‏

– لماذا أنت في قطر? وجودي في قطر جاء تلبية لدعوة من قناة الجزيرة الرياضية كضيفة إضافة إلى القيام بتحليل منافسات ألعاب القوى للسيدات .‏

– هل لديك نية في لقاء لاعبي ولاعبات سورية بألعاب القوى وإعطائهم النصائح كونك بطلة دولية ? سأكون سعيدة جداً في لقائي بأبناء بلدي وأنا غائبة عنهم منذ عدة سنوات إضافة إلى التعرف على مستواهم وحزنت جداً لما علمت بغياب اللاعبة السورية الموهوبة غفران محمد عن مشاركتها في هذا المحفل الآسيوي بسبب الاصابة .‏

– هل هناك اتصالات بينك وبين الاتحاد السوري لألعاب القوى ? لايوجد أية اتصالات بيننا من الاتحاد الحالي والسابق وأنا على استعداد لأية مساعدة يطلبونها مني علماً بأن أرقام هواتفي وإميلي والفاكس موجودة لديهم .‏

ما سبب وجودك حالياً في ألمانيا ? السبب الوحيد هو العمل في أعمال حرة لكي أبني مستقبلي .‏

– هل لديك مقومات أوالاستعداد لتكوني مدربة في المستقبل ?‏

لدي المقومات حيث أني حصلت على شهادة تدريب من ألمانيا ولكن ليست لدي النية في التدريب في الوقت الحالي.‏

– هل لديك علاقات مع الاتحاد الألماني لألعاب القوى ? نعم علاقتي جيدة معهم وهل تستطعين بالقيام بالوساطة من أجل إقامة معسكرات للاعبينا ولاعباتنا هناك ? أمنيتي أن يتم ذلك ولكن الألمان لايقبلون بالمستوى الأ دنى وهم يفضلون الفرق القوية من إفريقيا حتى يستفيدوا منهم .‏

– هل تفكرين بالعودة إلى سورية ? أقوم بزيارة أهلي في أكثر المناسبات ومهما غبت عنها ستبقى سورية بلدي ولايمكن الاستغناء عنها .‏

– علمنا أن لديك جنسية ألمانية أم أن وجودك في ألمانيا من أجل الحصول على الجنسية ? حالياً موجودة في قطر بجنسية سورية وحصلت على إذن الدخول ولو كنت ألمانية لما احتجت إلى الإذن وليست لدي رغبة بذلك في الوقت الحالي ربما في المستقبل .‏

أمنيات‏

– أخيراً ما هي أمنياتك ? لدي آمال في تحقيق ثلاثة أشياء أولها أن يتم حفل تكريم لاعتزالي اللعب حيث أن لاعبي كرة القدم يتم لهم حفل تكريمي وطالبت ذلك قبل أكثر من عامين د .كمال طه رئيس الاتحاد الرياضي السابق وطالبت ذلك العام الماضي من اللواء موفق جمعة كونه عضواً في المكتب التنفيذي ولكن دون جدوى .‏

الأمنية الثانية : أتمنى من لاعبينا ولاعباتنا تحقيق الانجازات في الدورة الآسيوية الحالية وفي المحافل الأخرى وأن أشاهد الرياضة السورية تتقدم .‏

والأمنية الثالثة : أن تستكمل الصالة الرياضية في بلدتي التي أنجبتني » محردة « فهذه البلدة تستحق أن تكون لديها منشأة رياضية متكاملة لأن فيها خامات جيدة في ألعاب القوى وبقية الألعاب وعندما تم دعوتي من قبل الاتحاد الألماني في بداية إقامتي هناك سئلت كيف أوضاع المنشآت لديكم فقلت ليس في بلدتي منشأة فتعجبوا من ذلك وقالوا إنك لاعبة استثنائية .‏

المزيد..