على المكشوف من كرتي الفتوة واليقظة

طالما أننا نتحدث عن قطبي كرة الدير فتوتها ويقظتها فليكن حديثنا هذا الاسبوع على المكشوف رغم معرفتنا مسبقاً أن البعض سيزعل ويعاتب ( ليش على

المشكوف ) لان اللعب صار الآن على عينك يا تاجر فمن أصبح على رأسه ريشة من الآن وصاعداً سيعاني من وجع رأس لان رأسه سيكون مكشوفاً ?!‏

كلام حارات‏

كثر القيل والقال عن ترك رئيس نادي الفتوة لناديه وزاد الكلام حبتين بعد غياب قصي عيادة عن أسوار ناديه لعشرة أيام أخرى حتى أن بعض الراكبين على ظهر رياضتنا فاوضوا البعض للدخول للفتوة وتحديداً بمنصب رئيس النادي لكن حضور قصي عيادة واجتماعه مساء الأحد بالإدارة خيب آمالهم قلناها قبل أسبوعين ولم يفهموها وها نحن نقولها قصي عيادة باقٍ بالأزرق أقلها لشهرين وأكثرها لنهاية الموسم وحسب مصدر مقرب من الإدارة الزرقاء علمنا أنه وباجتماع الاحد قرروا تكليف نائب رئيس النادي المحامي عطية العطية بمتابعة مهام رئيس النادي والتوقيع عنه بحال غيابه وطي عقوبة لاعبهم ماهر الهمشري والسؤال الان هل يكون عطية العطية رئيساً قادماً بعد شهرين لفتوة الدير أم أن للراكبين على ظهر رياضتنا كلاماً اخر .‏

منظران للفتوة‏

اللف والدوران والوعود الخلبية من خارج أركان الإدارة الزرقاء والتي كان البعض يمارسها أثبتت عدم جدواها و هانحن نقول للمنظرين الجالسين بشارع التكايا وستة إلا ربع كفاكم لعباً بأزرقنا وعودكم أصبحت مكشوفة .‏

وعلى أساس أنكم تركتم الرياضة للأبد فاتركوا أزرقنا أيضاً واخرجوا منه ومن يعتقد أنه لن يجد من يحاسبه فهو غلطان لان المحاسبة قادمة بأسرع مما يتوقع وأقوى مما يظن .‏

وللأخضر مساحة‏

مللنا من الحديث عن ضائقة مالية تعصف بيقظة الدير منذ سنين خلت وكتبنا أكثر عن عدم الاهتمام القيادي والجماهيري الذي يمارس على هذا النادي لكن بعد نتائجه الجيدة وكلامنا الكثير كان التفاف محبي كرة الدير كبيراً للأخضر فقدم المحامي محمد فتيح ومازن كنامة دعماً مالياً ووعدا بالمزيد .‏

الخلف دمه أزرق‏

وفق مصادر رسمية مؤكدة حصلناعليها علمنا أن الخلف هشام تقدم الاسبوع الماضي بكتاب سلمه لنائب رئيس النادي عطية العطية يطالبه به بتوقيع عقد رسمي لموسمين وعلمنا أن العطية وعده خيراً ووفق مصادر مقربة علمنا من الإدارة أن توقيع العقد سيتم خلال هذا الاسبوع الخلف هشام من حقه أن نفرد له مساحة لأنه قدم بثلاث مباريات جوقة زرقاء أقنعت المتابعين بتسعة أهداف زرعها تلامذته بمرمى العربي والوثبة وهي نسبة تزيد عما سجله الفريق بذهاب كامل الخلف يريد بناء فريق منافس الموسم القادم ولأنه تعود ومع نهاية كل موسم يقولون لأي مدرب مع السلامة يصر على توقيع العقد ويتفاخر حالياً بأنه أعطى /الأوكي / للتوقيع للمتميز المحترف علاء نيروز ونراه يتفاخر أكثر انه تبرع ب 2000 دولاراً كهبة من عنده للنيروز وهذا ما لم يفعله أحد غيره‏

عقد رعاية للفتوة‏

آخر كلامنا سيكون مفاجأة للجميع حتى لرئيس وأعضاء إدارة الفتوة أنفسهم فمع اتصال تلقيناه من بلغاريا من شركة متي ستار وأصحابها أبناء الحاج حسن المزيد الداعمين للأزرق ومفردات الهاتف تفكيرهم الجدي لرعاية كاملة لفتوتهم وفق شروط خاصة تناسب الطرفين لكن سؤالنا موجهاً لإدارة الفتوة هل توافق .‏

المزيد..