على الجسر المعلق

* بعد حوالي شهرين من انتهاء دوري الدرجة الثانية لاتزال كرة أخضر الدير تنام على ريش نعام ويتساءل محبوها لماذا لا يتم البدء بتحضير الفريق مبكرا لكي يكون اليقظة جاهزا قبل بدء الدوري للمنافسة والعودة للأضواء?


* تنوي إدارة الفتوة بعد الانتهاء من مقرها تفعيل الجانب الاجتماعي والثقافي بالنادي على اعتبار أن النادي ليس رياضيا فحسب بل هو ناد رياضي واجتماعي وثقافي.‏


* لا ندري لماذا ينزعج البعض من علاقتنا الطيبة والعميقة مع الكوادر الرياضية وخاصة الإدارة الزرقاء فلكل هؤلاء نقول بأننا ولله الحمد نمد جسور المحبة مع الجميع وأن كانوا غير قادرين على التواصل مع المجتمع الرياضي فهذه مشكلتهم.‏


* دائما تتألق كوادر دير الزور الرياضية بكل مكان فها هو رئيس نادي الفتوة السابق المحامي عبد الفتاح الفتيح ينتخب وللمرة الثانية أمينا عاما مساعدا للمحامين العرب للدورة الثانية التي أقيمت في الجماهيرية الليبية قبل أيام وكون فرخ البط عوام فإن النشاط الواضح لنجله المحامي محمد الفتيح دفع إدارة الأزرق لتسميته رئيسا لمحبي النادي..‏


* كلمة حق نقولها بأن جميع العاملين بملعب دير الزور يستحقون التحية والتقدير لجهودهم الكبيرة التي يبذلونها أولا بخدمة الجميع أثناء المباريات وثانيا لحرصهم الواضح بالحفاظ على أرضية الملعب وجميع موافقه.‏


* استاء الكثير من جماهير الفتوة من تصرفات بعض رجال حفظ النظام بعد مباراة الأزرق وتشرين مؤخرا وتسببوا باندلاع أحداث الشغب لجهلهم بالتعامل مع الجمهور أثناء خروجهم من الملعب ومن هؤلاء المحبين المشجع الأزرق محمد جواد عنان الذي طالبنا بإيصال رسالته التي يناشد فيها للحفاظ على هذه الجماهير الكبيرة والوفية والمساندة بقوة للفتوة.‏


* خلال الفترة السابقة التي شهدت إصلاحا لمقر نادي الفتوة فقد تحمل مجمع السعيد السياحي وبرحابة صدر استضافة جميع اللقاءات والاجتماعات التي أقامتها إدارة الفتوة وليس هذا فحسب بل قدم صاحبه مسعد السعيد الكثير من الدعم للأزرق..‏

المزيد..