عزام الجيش..هدفنا مواصلة النتائج الإيجابية..!

فيما هو في عز تألقه وعطائه خبا نجمه فجأة وغاب عن الساحة فلم نعد نراه في تشكيلة ناديه


الجيش ولا حتى في المنتخب الوطني والذي لم يشاركه في العديد من البطولات.. واللافت في الأمر أن العزام كان من أبرز نجوم الجيش والمنتخب الوطني وأحد أعمدتها الأساسية لسنوات خلت ويشار له بالبنان.. فمن هنا كان لابد من التوقف معه حول أسباب بعده أو إبعاده واستطلاع رأيه في العديد من القضايا فماذا أجاب العزام يا ترى…!‏


يقول العزام إنني لم ابتعد طواعية لكنني ابتعدت مكرها للإصابة اللعينة التي كنت قد تعرضت لها قبل بدء الدوري بأسبوع عندما كان يلعب الفريق مباراته الودية ضد نادي البقعة الأردني حيث تعرضت لشد عضلي بالعضلة الخلفية المقربة وابتعدت بنتيجته لشهر عن الملاعب وبالتالي عن الفريق في أول أربع مباريات له بالدوري والحمد لله عدت للمشاركة معه في مباراة النواعير.. واعتقد أن أمر عدم استدعائي للمنتخب الوطني عائد أساساً إلى هذه الإصابة التي لحقت بي وخفضت من مستوى لياقتي البدنية وأما الآن فقد اختلف الأمر كلياً فأنا في جاهزية فنية عالية.. وعلى كل حال القرار في مثل هذه المواضيع يعود في النهاية إلى المدرب غوربا ولكل مدرب أسلوبه…! واعترف العزام أنه ليس هناك أي فريق يخلو من العيوب وعلى هذا الأساس هو لا ينكر وجود بعض نقاط الضعف كانت ظاهرة في الفريق في بداية تحضيره لهذا الموسم ولكن برغم ذلك اسمح لي ان احتفظ بها لنفسي بحيث نعالج هذه المسألة ضمن النادي وليس فوق صفحات الصحف…!‏


وأضاف العزام أنه الآن ومع الكابتن وليد أبو السل مدرب الفريق حريصون على تثبيت مستوانا نحن اللاعبين وتأكيد حقيقة إمكانية الفريق بالمنافسة بقوة للحصول على اللقب من خلال مواصلة تحقيق النتائج الإيجابية..!‏


واعتبر أن الحفاظ على الاستمرارية يتطلب جهداً كبيرا ومضاعفاً من اللاعبين من أجل إكمال المسيرة بنجاح خاصة وأن مباريات الدوري تشهد حماساً كبيراً وندية عالية بين الفرق والفوز بالنقاط ليس بالأمر الهين… وأشار إلى أن الروح القتالية هي أهم الأسلحة التي يمكن من خلالها مواجهة الفرق التي سنلعب معها في المباريات القادمة وتحقيق الفوز عليها…! وختم العزام بالقول بأن الكابتن وليد أبو السل مدرب الفريق هو من المدربين الممتازين وهو لا يقل خبرة عن أي من المدربين الموجودين الآن… وبناء على ذلك يمكننني القول أنه سيعطي الجيش فعلاً أكثر من بقية المدربين وذلك ليس جديداً فسجله يشهد له.. وطبعاً لا أنسى العقل المدبر لكرة نادي الجيش العقيد حسن سويدان الذي يبذل قصارى جهده معنا لأن نكون في طليعة الفرق مستوى وأداء ونتيجة!‏

المزيد..