طائرة الفرات في الدرجة الأولى

الرقة- عبد العزيز الحسن:تربعت طائرة الفرات لسنوات خلت على عرش الطائرة السورية

fiogf49gjkf0d


ونالت لقب الترتيب العام لجميع فئاته لأول مرة في العام 1992-1993 لكن الظروف تغيرت وغاب الدعم بتغيير الادارات التي اهملت اللعبة مما أدى إلى ابتعاد كوادرها المميزة وهبوطها اضطراريا إلى الدرجة الثانية وبعد سبع سنوات عجاف شمر ربان الطائرة وصانع انجازاتها عبد الله الحمادة عن ساعديه وبالتعاون مع رفيقي دربه ابراهيم الحمود وعبد الرحمن حجار وحطت الطائرة في مطار الدرجة الأولى بعد منافسة حامية مع فرق الرميلان -عامودا- ابو حمام- السد- كنصفرة لكن اللعب في الدرجة الاولى يحتاج إلى جهد مضاعف ومواصلة التدريب واستعادة كوادر اللعبة الذين يزيد‏



عددهم عن عشرة مدربين دوليين لعبوا في المنتخبات الوطنية والاهتمام أكثر بقواعد اللعبة لأن استمرارية أي لعبة مرهون بقواعدها وتوفير الدعم اللازم خاصة أن القائمين عليها وعدوا ببطولة الدوري إذا صرف على لعبتهم ربع ما يصرف على كرة القدم في النادي.‏

المزيد..