ضغوطات على بساط المصارعة

الكل في اتحاد المصارعة متعاطف مع نور الدين عبد الله, لأنه المصارع الموهوب, الأكاديمي-صغير السن- بطل الجمهورية والعرب لفئتي الشباب والرجال..أما لسبب


الأهم فهو المعاناة التي لن يستطع اتحاد اللعبة اخراجه منها و يرويها عبد الله قائلاً: لم أتمكن من المشاركة في بطولة الجمهورية عام 2006 رغم أنني بطل الوزن ولاعب المنتخب, وذلك لعدم تمكني من حضور فعاليات البطولة كوني بخدمة العلم ولست مفرغاً للمصارعة, ولولا مساعدة قائدي ودعمه لي لما تمكنت من المشاركة هذا العام أيضاً.‏


ويذكر نور الدين أسباب عدم تفريغه فيقول: السبب أنني لاعب بنادي الشرطة, وإلا لماذا لم أفرغ طالما أن اتحد اللعبة رفع عدة كتب أخذت أحداها باليد الى الاتحاد العسكري, علماً أن تفريغي كما ورد في الكتب لصالح المنتخب حصراً..‏


ويصر المصارع على أقواله فيضيف: ما يؤكد أقوالي هو تفريغ الكثيرين ممن بنفس وضعي بينما بقيت اتعرض لضغط المعنيين عن مصارعة نادي الجيش الذين أعربوا بأكثر من مناسبة عن استعدادهم لتفريغي إن نقلت كشفي الى ناديهم.‏


ما قاله العبد الله تتحضه الوقائع: فلقد فرغ حين تقررت بعثة مصارعة الشرطة الى مصر ووعد بالتفريغ كلياً عندما يبدأ المعسكر التحضيري الفعلي للدورة العربية في شهر حزيران القادم, وهذا ما يعترف به المصارع ذاته إذ يقول: هذا صحيح, فرغت لبعثة مصر وهذا دليل على الإمكانية على تفريغي إن أراد المعنيون عن المصارعة أما التفرغ للمعسكر التحضيري فيجب أن يبدأ منذ الآن سيما وأني لا أطلب إقامة أو إطعام أو تعويض فبالتفريغ فقط يمكنني الالتزام بفترتي التدريب الصباحية والمسائية فلا أبقى عرضه للظروف يوم أتمكن من الحضور وآخر لا , خاصة وأنني قادر على إحضار ميدالية بالدورة المنتظرة إلا أن كانوا يريدون شطب وزني 55كغ من المشاركة ولعل هذا ما يخططون له.‏


ملحم الحكيم‏

المزيد..