صوت الموقف

ادفعوا أو ارحلوا خارج ملاعبكم …

من جديد يلوّح اتحاد كرة القدم بعصا العقوبات للفرق التي لم تدفع المبالغ التي أقرتها لجنة الاحتراف لصالح بعض اللاعبين والمدربين مهددة إياهم بنقل المباريات القادمة وإقامتها بلا جمهور إن لم يتلقَ اتحاد الكرة كتاباً خطياً يتضمن دفع المبالغ المترتبة أو تسويتها مع أصحاب العلاقة!‏

خلال السنتين الأخيرتين أعدنا نشر هذا الخبر عشرات المرّات وعندما يحين موعد تنفيذ الوعيد الذي أطلقه اتحاد الكرة نسأل أصحاب الشأن عنه فيقولون: تمّ الدفع أو أن هناك تسوية وبالتالي لعبت الفرق المطالبة بالدفع على أرضها وبين جمهورها ونعود من جديد لنقف أمام الخبر نفسه!‏

في كلّ مرة كنا نبحث فيها لاتحاد كرة القدم عن عذر, وليس من السهل عليه تخريب الدوري أو الشوشرة فيه لكن من يتنازل مرّة سيضطر للتنازل أكثر من مرّة وهذا ما يعيشه اتحاد الكرة ولن يكون بمقدوره الدفاع عن قراره لأنه تخلّى عن القوة في تنفيذه في مرات سابقة والإدارات التي كانت مطالبة بالدفع طارت وجاء غيرها!‏

عندما يقول اتحاد الكرة إن آخر فترة للدفع هي يوم الثلاثاء على سبيل المثال ويأتي يوم الثلاثاء ولا يتخذ قراراً قطعياً بإقامة المباراة الفلانية دون جمهور فإنه يخسر الكثير من قوة تأثيره ونفوذه بين فرق الدوري ولدى الجمهور المتابع ولو دفع الفريق المعني المبلغ المترتب عليه يوم الخميس وقد عشنا هذه الحالة كثيراً في الموسم الماضي وكان الدفع يتمّ مساء الخميس أو صباح يوم المباراة ويبقى قرار اتحاد الكرة متأرجحاً حتى ساعة الدفع فهل هذا معقول!‏

بصريح الكلام لأحبتنا في اتحاد كرة القدم: أنتم متهمون في هذه المسألة وهناك من يغمز بأنّ لكم حصة في المبالغ التي ستخلّصونها للاعبين ولهذا لم تكن قراراتكم حاسمة وهذه المسألة أخذت وقتاً زيادة عن اللزوم فإما أن تحسموها فوراً أو تعلنوا أنها سقطت بحكم التقادم. Ghanem68@scs-net.org‏

“>‏

Ghanem68@scs-net.org‏

المزيد..