صمتت الشباك في القرداحة

انتهى لقاء الجارين القرداحة وضيفه تشرين بالتعادل السلبي بالأداء والنتيجة, بعد مباراة لم ترتق


لمستوى وسمعة الفريقين الكروية رغم البداية الهجومية للمباراة من الطرفي والأفضلية الواضحة لتشرين مع بداية المباراة التي تكللت بمباشرة معتز كيلوني الخطرة التي ردتها عارضة القرداحة وتسديدة المحترف اليمني علي النونو التي جاورت المرمى رد القرداحة بعدة محاولات خطرة عبر لاعبه النشيط أكورم علي الذي أطلق كرة عرضية عذبت الشاكوش حارس تشرين وتسديدة قوية للباش بيوك انحرفت عن المرمى.‏


في الشوط الثاني مع بدايته تحسن الأداء بعض الشيء وخاصة من جانب القرداحة الذي انطلق للمواقع الهجومية متخلياً عن حرصه الدفاعي بعد أن أجرى مدربه خياراته التدريبية كافة بإشراك العدره وجميل محمود وماهر طويل, بالمقابل تشرين أجرى مدربه الذكي (المعاقب) عدة تبديلات فأشرك اللاعب الشاب خالد الصالح وابراهيم زرطيط. فأبطل الشاكوش حارس تشرين كرة حسين حميدوش القوية وعاد ورد للمحيدوش نفسه كرة مباشرة على دفعتين. بالمقابل استمر معتز كيلوني باقلاق دفاعات القرداحة وحارسه قبل أن ينخفض الأداء من الطرفين لينتهي اللقاء بتعادل سلبي أداءاً ونتيجة.‏


تتمة المشهد:‏


قاد المباراة الحكم الدولي محمود عويد وساعده أحمد ماود وجودت نحلاوي وأحمد شيخ الشباب رابعاً وراقبها إدارياً حنين بتراكي وتحكيمياً محمود برادعي‏


فاتح ذكي مدرب تشرين قال المباراة كانت ضعيفة المستوى والفريقان في هذه المباراة كانا أشبه بفرق الحارات الشعبية.‏


خالد الشيخ مدرب القرداحة قال اعتمدنا على إغلاق مناطقنا الدفاعية والاعتماد على الهجوم المرتد حرصاً على نظافة شباكنا وحققنا ما نريد.‏


لعب نجم المباراة وفريق تشرين معتز كيلوني الشوط الثاني وهو معصوب الرأس بعد أن تعرض لإصابة في الشوط الأول.‏


تابع مدرب تشرين فاتح ذكي المباراة على المدرجات لعقوبة اتحادية.‏


حضر اللقاء حوالي الألفي متفرج نصفهم من تشرين.‏

المزيد..