صريح الكلام

لعل العقوبة الاتحادية التي طالت زميلنا عبد الرزاق بنانة وإداري فريق الاتحاد هي ما شغل باله الأسبوع الماضي،

fiogf49gjkf0d


وقد تفتقت الرؤية الصائبة التي أوحى له بها زميل آخر بأن يذهب إلى سوق الهال، لا ليشتري حاجياته من الفواكه والخضروات وإنما لمقابلة رئيس اتحاد الكرة الذي يمتلك محلاً في تلك المنطقة لعل الصدفة تسعفه هناك، وحسب الأقوال فقد سنحت لزميلنا فرصة الالتقاء بالدكتور جبان، وحكى له قصته، وبرهن له بها من خلال شهود صدق هم حكام مباراة الاتحاد والوثبة في حمص، والذين أكدوا بدورهم أن لا علاقة لإداري الاتحاد بكل الاتهامات المنسوبة إليه، وعليه فقد تم العفو عنه بعد أن تمت تبرئته.‏‏‏


حالة زميلنا بنانة صاحب الصافرة القديمة والمعروفة في ملاعب أيام زمان قد لا تتكرر، وبعض أصحاب المظالم قد لا يستطيعون الالتقاء برئيس الاتحاد ليشرحوا له مظلمتهم، ويخشون انتقام بعض أعضاء الاتحاد إذا رأوهم في المبنى الكروي بالفيحاء، ولذلك نجدهم يلوذون بالصمت ويقبلون بالعقوبة المفروضة بحقهم على علاتها، علهم يجدون إنصافاً ممن ألحق بهم تلك العقوبة، وعليه لابد من تشكيل لجنة محايدة تدرس واقع تلك العقوبات، وإمكانية تخفيفها إلى حدودها الادنى على أسوأ تقدير، ولا أظن أن اتحاد الكرة ممثلاً برئيسه يعارض تخفيف العقوبات على من لحقهم ظلم العقوبات الاتحادية.‏‏‏‏


إسـماعيـل عبـد‏الحـي‏‏‏‏


“esmaeel67@ live.com‏‏‏‏

المزيد..