صريح الكلام

< في زحمة الفعاليات الرياضية التي تشارك فيها فرقنا وأنديتنا تحار إلى أين تذهب ومن تتابع,

fiogf49gjkf0d


والأمر يصبح صعباً في غياب التغطية التلفزيونية التي تنقل لك كل ما يجري من أحداث وما يدور وراء الكواليس أيضاً, فشغفنا لتتبع كل ما يدور في فلك رياضتنا كبير, ولكن وكما يقولون ما باليد حيلة, وها نحن بانتظار الانتهاء من الاستعدادات لإطلاق القناة الرياضية في التلفزيون العربي السوري, فلعلها تطفىء بعض الظمأ لنا ولكل محبي الرياضة في بلدنا.‏


< لأننا نثق بمقدرة لاعبي الصف الأول في أنديتنا على العطاء فإن شعوراً بسوء الطالع قد واكبهم في مبارياتهم الاسبوع الفائت وخاصة تلك التي خاضوها مع الأندية العربية في أرضنا وعلى ملاعبنا وبحضور مئات الآلاف من المواكبين لهذه التظاهرة التي قد لا نجد لها مثيلاً في سنوات قادمة, وما سمعناه عن مبررات الخسارة في المباريات التي حضرناها لا يعدو كونه هروباً من تحمل المسؤولية التي يفترض أن يتصدى لها المدربون والجهاز الفني بأكمله وعدد من اللاعبين.‏


< ما أثلج صدورنا هو إعجاب الفرسان العرب بالمنشأة التي أقيمت عليها بطولة سيف الشام الدولية للفروسية والتي سبقت دورة الوفاء للباسل الغالي بأربعة أيام فقط, ولأن دورة الوفاء هي الختام المسك في الدورات العربية للفروسية فإن الفرسان العرب الفائزون بالجائزة الكبرى سوف ينطلقون إلى كأس العالم للفروسية, وما نتمناه لفرساننا أن يكون لهم من الحظ نصيب.‏


اسماعيل عبد الحي‏

المزيد..