صدارة اتحادية وطوفان جماهيري بالشهباء

الفريقان: الاتحاد* الجيش

النتيجة: هدفان للاتحاد لا شيء للجيش‏

سجل الأهداف: مجد حمصي د (43)- وائل عيان د (47).‏

تابع الاتحاد مسلسل انتصاراته وحقق فوزه الثالث على التوالي على حساب فريق الجيش وغلبه بهدفين نظيفين, بعد مباراة بدأت حماسية وحذر دفاعي من الطرفين لاعتمادهم في الشوط الأول على اغلاق مناطقهم الدفاعية وشارك الاتحاد في المناطق الأمامية برأس حربة واحد وتسيد وسط الملعب بخمسة لاعبين ومن ورائهم أربعة مدافعين فيما اعتمد فريق الجيش منذ البداية على مهاجمين الشعبو والزينو ومن خلفهم ماجد الحاج وبالعودة لمجريات المباراة التي هدد فيها أغا الاتحاد مرمى الأزهر بكرة رأسية ارتطمت بالعارضة. وبعدها مالت المباراة إلى التسديد والتمرير العشوائي ووحدها الكرات البعيدة والمباشرة هددت الأزهر بكرتي الآمنة وحيدر. وقبل أن يودع الفريقان الشوط الأول الباهت يتوغل الآمنة بجزاء فريق الجيش ويمرر للحمصي المتقدم من الخلف ويسدد عن يمين الأزهر هدف فريقه الأول.‏

في الشوط الثاني تحسن أداء لاعبي الاتحاد وبعد إعلان الحكم صافرة البداية لهذا الشوط ومن كرة البداية يمرر أيمن حبال كرة ذكية للعيان وائل الذي واجه الأزهر وسدد في قلب المرمى معززاً تقدم فريقه بهدف ثاني. وبعد الهدف الثاني توازن الأداء الاتحادي لنشاط خط وسطه بقيادة الآمنة والراشد وتنظيف المنطقة الدفاعية من قبل حيدر عبد الجبار الذي قطع الماء والهواء عن الشعبو والزينو ومن بعدهم البشو والحاج فيما ترك أداء لاعبي الجيش وانتشارهم بأرض الملعب أكثر من إشارة استفهام وكانت خطورتهم بكرة مباشرة للزينو أبعدها الكركر ومواجهة الحاج للكركر ومثلها للشعبو. ولو استمر فريق الجيش بهذا المستوى الذي لم يظهر به منذ تأسيسيه فإن ناقوس الخطر بدأ يدق وأن الفريق أصبح بحاجة لإعادة ترتيب أوراقه من جديد, وفيما تبقى من الوقت لم يستغل مهاجمي الاتحاد الفرص الكثيرة التي سنحت لهم على بواب مرمى الأزهر لتعلن صافرة الحكم الذي قاد اللقاء بنجاح وثقة كبيرة النهاية السعيدة للاتحاديين.‏

فرص تستحق اذكر:‏

– في الدقيقة الأولى من المباراة وائل عيان يمرر كرة عرضية على رأس عبد الفتاح الأغا ترتطم بالعارضة ومن ثم يبعدها الأزهر لركنية.‏

– محمود آمنة يسدد من خارج الجزاء يتألق الأزهر بإبعاد كرته.‏

– حيدر عبد الجبار يتصدى لكرة مباشرة يلعبها بالزاوية البعيدة يطير الأزهر ويبعد كرته.‏

– محمد زينو يسدد كرة مباشرة قوية يطير الكركر ويبعد كرته باعجوبة.‏

– زياد شعبو يواجه الكركر ويلعب كرة لولبية من فوقه تعلو العارضة.‏

– عبد الفتاح الأغا على أبواب المرمى يسدد بأقدام الأزهر.‏

– مجد حمصي يبعد كرة البشو الرأسية قبل عبورها خط المرمى.‏

حكام وبطاقات:‏

– قاد اللقاء الدولي (محمود عويد).‏

وساعده: تمام حمدون- محمد عتال- وعبد الله محمود حكماً رابعاً‏

– الإنذارات: نال من الاتحاد البطاقة الصفراء: مجد حمصي- يحيى الراشد- عبد الفتاح الأغا.‏

فيما نال البطاقة الصفراء من الجيش: إياد الحلو- نهاد الحاج مصطفى.‏

ونال جمهور الاتحاد البطاقة الصفراء بعد هدفهم الثاني لرمي المفرقعات.‏

نجم اللقاء: استحق يحيى الراشد وحيدر عبد الجبار لقب نجم المباراة.‏

تشكيلية الفريقان:‏

– لبس قميص الاتحاد: الكركر- شحرور (صاري)- حمصي- عبد الجبار- الراشد (ريحاوي)- حبال- عيان- طراب- الأغا- الآمنة (حداد).‏

– لبس قميص الجيش: الأزهر- جبان- الشعار- شمالي- كردي (شحادة)- الحلو عبد الله- حاج مصطفى (الحسين) الحاج- شعبو- زينو البشو).‏

على المدرجات:‏

– تابع المباراة أكثر من (30) ألف متفرج وامتلأ الملعب على آخره قبل حوالي ثلاث ساعات من المباراة وبعض الجماهير أفطرت على المدرجات.‏

– طالب رئيس رابطة مشجعي الاتحاد محمد أبو عباية عبر مكرفونه بافتتاح ملعب ال¯ (75) ألف متفرج لاستيعاب جمهور الاتحاد لعدم تمكن أكثر من (5) آلاف خارج الملعب.‏

المزيد..