شيخ السوق وثالث استقالة كرماوية

حيان الشيخ سعيد- الأزرق الحمصي( ضربته عين ) والدعوات كانت بإبعاد عين الحساد عنه ولكن بعد إغلاق ملف استقالتي

fiogf49gjkf0d


البارودي والقويض كانت المفاجأة باستقالة ثالثة قدمها عضو الإدارة الدكتور غزوان شيخ السوق إلى فرع الاتحاد الرياضي بحمص وبشكل (سري) والدكتور غزوان كان مشرفاً على الكرة أيام الخانكان وأقصي عنها وتسلم الإشراف على كرة السلة ولكن على مضض ورغم ذلك قام بواجبه وحقق مع سلته الإنجازات وأراد الحفاظ عليها وتطويرها عبر تقديمه ورقة عمل وتحديد الميزانية المطلوبة وتعيين الكوادر الفنية والإدارية للموسم القادم ودفع رواتب المدربين واللاعبين المتراكمة ومنذ عدة شهور إضافة إلى النفقات والديون التي صرفت بالموسم الماضي وحتى تاريخه لم يتم تسديدها. وحسب مصادرنا فإن شيخ السوق وأثناء الاجتماع الأخير (موعد استقالة البارودي) طالب بدراسة طلباته ولكن البارودي طنش عليها. واعتبرت بأنها تهميش للدكتور الذي طار صوابه وطلب من مدير النادي عمر الترك استلام غرفته بالإدارة ولكن الترك لم يستجب له وسلم رسمياً الرفيق بوطة استقالته الرسمية وعلمت الموقف بأن البارودي سمع باستقالة الدكتور ويحاول إقناعه بالعدول عنها ودعا إلى اجتماع فوري لحل هذه الأزمة.‏


وتقول المصادر بأن شيخ السوق كان متحفظاً على بعض الصرفيات التي تتم عبر رئيس النادي خلال الماضي ويرفض التوقيع عليها والتي يعتبرها بأنها هدر للأموال العامة.‏

المزيد..