ستة..

المدرب محمد قويض الذي قاد الكرامة للفوز ببطولة الدوري للموسم الثاني على التوالي وإلى وصافة بطولة أندية آسيا في الموسم الماضي يقبض ألفي

دولار شهرياً.. هذه المعلومة أعادها معلّق قناة الكأس القطرية أحمد الطيّب أكثر من مرّة وهو يعلّق على مباراة الكرامة مع السد وأتبعها بقوله: يعتقد البعض أنه يقبض 60-70 ألف دولار لأنه يستحقّ ذلك!‏

سبعة..‏

وما دمنا قد ذكرنا قناة الكأس فإننا نسجل لها اهتمامها بشؤون الكرة السورية على وجه التحديد كما نذكر معلومة أخرى نقلها الزميل المذكور وهي أنهم كانوا ينقلون مباراة الكرامة مع السد ب¯ 18 كاميرا وأن عدد الكاميرات في النقل المباشر قد يصل إلى (28) كاميرا .. فقط سجلوها كمعلومة واسألوا زملاءنا في التلفزيون السوري كم كاميرا يستخدمون!‏

ثمانية..‏

نعود إلى لاعبي الكرامة فلأول مرة أشاهد الحارس مصعب بلحوس بزيّ أحمر وقد كان البلحوس واثقاً بين الأخشاب, هادئاً في تعامله مع المفاجآت وقد نال قسطاً كبيراً من مدح المعلقين على المباراة. مصعب بلحوس الذي غاب عن مباراة الكرامة مع النجف في الكويت وعن مباراة قمة الدوري مع الاتحاد خفنا أن يشكّل لديه ذلك حالة إحباط لكن روح الفريق التي تسكن جميع لاعبي الكرامة تبعدهم عن مثل هذا الشعور.‏

تسعة..‏

قبل أن نذهب إلى حمص في 23 الحالي لمتابعة الكرامة وهو ينتزع بطاقة التأهل بإذن الله نتمنى من الآن على جمهور الكرامة ألا يعرّضوا فريقهم لأي مشاكل مع الاتحاد الآسيوي وقد وصلهم التهديد بلهجة قاسية بأن أي تصرّف مرفوض سيحرم الكرامة من المشاركة خمس سنوات فهل تصبرون على ذلك?‏

عشرة..‏

أنس الخوجة كان (غير شكل) في هذه المباراة حيث حرث منطقة الدفاع من أقصاها إلى أقصاها وكان بمواجهة أي خطر لفريق السد على مرماه من اليمين إلى العمق فاليسار وأعتقد أنها واحدة من أجمل مباريات الخوجة آسيوياً. دقّوا على الخشب!‏

المزيد..