رياض شيّاح رئيس اتحاد الطاولة: اتحادنا منسجم وتراجع اللعبة بسبب الأندية!

بقي اتحاد كرة الطاولة فترة طويلة حديث الشارع الرياضي بسبب الخلافات بين أعضائه وإقالة رئيسه السابق وانتخاب رئيس جديد والدعوى القضائية المقامة ضدّ الاتحاد الرياضي من رئيسه السابق السيد مأمون كلاس.

(الموقف الرياضي) التقت السيد رياض شياح رئيس اتحاد كرة الطاولة حول هذه النقاط وواقع اللعبة‏

اتحاد منسجم‏

يقول الشياح ردّاً على سؤال الموقف الرياضي: الاتحاد مستقر ومنسجم وتسير الأمور فيه بهدوء ووفق أنظمة الاتحاد الرياضي واتحاد كرة الطاولة حيث يقوم كل عضو بدوره بالشكل الذي رسم لهذه المهمة ولا توجد أي خلافات أو أسباب لهذه الخلافات طالما روح الأسرة الواحدة هي المسيطرة بين الأعضاء ولا عودة إلى الماضي.‏

ويضيف الشياح: علاقتي مع أديب بدروس منافسي في لانتخابات على رئاسة الاتحاد أخوية وودية جداً وتربطنا صداقة قديمة والانتخابات هي تعبير عن حرية الأشخاص وممارسة حقهم الديمقراطي.‏

وعن محاولة الاتحاد لتفادي ما أصاب اللعبة بسبب توقف أنشطتها قال الشياح: كلفت بمهام رئاسة الاتحاد منذ شهرين تقريباً ولم أجد أي خطة ولم ينفذ أي نشاط ولاسيما الدوري وتبين أنه لم يتم حسم قضية صعود وهبوط الأندية من الموسم الماضي وليس لدينا أي وثيقة لاتخاذ قرار وهذا الأمر تقع مسؤوليته على عاتق الاتحاد السابق حيث كانت أمينة السر مجمدة وكان يقوم بمهام أمانة السر عضو الاتحاد يوسف الحصري ولم يتواجد في أي من جلسات الاتحاد وهو الآن خارج القطر في علاج وبعد عودته والإطلاع على الوثائق سنقرر ونحسم مسألة الهبوط والصعود, وقد عقد اتحاد الطاولة عدة اجتماعات لوضع خطة وروزنامة الموسم الحالي بالاتفاق مع الأندية أثناء حضورها المجلس المركزي للعبة حيث ستقيم (75) نشاطاً هذا الموسم لكل الفئات وللجنسين والمشاركات الخارجية ود عممت الروزنامة منذ أيام.‏

المنتخبات الوطنية‏

أما بالنسبة لخطة الاتحاد تجاه المنتخبات الوطنية فقال الشياح:‏

وضع الاتحاد خطة ستتم دراستها ومناقشتها في الاجتماع القادم وسيتم وضع أسس لتجمعات المنتخبات الوطنية وكيفية اختيارها وأسس المشاركة في الاستحقاقات الخارجية ومن يحصل على الترتيب الأفضل سيمثل اللعبة خارجياً واقترح اتحاد اللعبة على المكتب التنفيذي استقدام مدرب أجنبي ذي مستوى عال وسنطالب المكتب بتوفير مستلزمات إعداد المنتخبات الوطنية وخاصة أمكنة التدريب وسنعتمد حالياً على المدربين الوطنيين والذين كانوا لاعبين في منتخباتنا الوطنية.‏

الأندية هي السبب!‏

قلنا للشياح: يتهمك البعض أن كرة الطاولة تراجعت كثيراً عندما كنت رئيساً لاتحادها سابقاً فقال: تحققت العديد من الإنجازات للطاولة عندما كنت رئيساً لاتحادها على المستويات التنظيمية والفنية والاستفادة من الكوادر واستضفنا العديد من الدورات والبطولات وأول بطولة عربية للأندية جرت بدمشق وأحرزنا بطولة العرب في دبي 1994 والمركز الثاني في بطولة العرب للسيدات في القاهرة, وأضاف: إذا أنا لم أقدم للطاولة فما الذي قدمه من تولوا رئاسة الاتحاد بعدي?‏

وعن تراجع اللعبة حالياً قال: هناك أسباب لتراجعها أولها عدم اهتمام الأندية وثانيها ضعف الإمكانات المادية وعدم وجود التحفيز وقلة الاحتكاك.‏

المزيد..