دوري سيدات القدم هل ولد ميتاً ?

مع أنّ الفكرة ولدت متأخرة إلا أنها مطلوبة ولا بد من تجسيدها


على أرض الواقع وإن كان اتحاد الكرة قد رأى فيها بضعة آلاف من الدولارات (ربما) إلا أننا رأينا فيها تتمة المشهد الكروي في بلدنا ومن هذا المنطلق هللنا لها ودعمناها إعلامياً وحفزنا الأندية على المشاركة في هذه البطولة وكانت المقدمات مشجعة بعض الشيء لكن ما آلت إليه هذه المسابقة أعادنا إلى نقطة الصفر وإلى السؤال الذي يعقب كل محاولة جديدة: هل درسنا الفكرة وآلية تنفيذها جيداً?‏


من المهم جداً أن يستمر هذا الدوري الناعم على الرغم من الانسحابات الكثيرة التي شهدها ولأسباب مختلفة ومن الضروري أن يكون هناك بطل لهذا الدوري ولو لم تستمر فيه إلا ثلاثة فرق وبإمكان اتحاد الكرة كحلّ اضطراري أن يزيد مراحل هذا الدوري إن لم يكن لدى الفرق المشاركة أي مانع حتى يقتنع الجميع بأهمية هذا الدوري ويتوثبون للمشاركة فيه في الموسم القادم ولا بأس إن صرف اتحاد الكرة مبلغاً معيناً لكل فريق مشارك بهذا الدوري من المنحة التي سيتلقاها عليه من الاتحاد الدولي. العتب على من انسحب من هذا الدوري وكلّ الشكر لمن استمر فيه وعمل على إنجاحه فسُجلت له المحاولة‏

المزيد..