دورة الوفاء الثانية عشرة .. مشاركة كبيرة ومنافسات مثيرة

مفيد سليمان-افتتحت الثلاثاء الماضي برعاية السيد الرئيس بشار الأسد فعاليات دورة الوفاء الثانية عشرة بالفروسية بمشاركة (12) دولة عربية شقيقة وأجنبية صديقة‏

fiogf49gjkf0d
fiogf49gjkf0d

‏‏‏

وقد شهد حفل الافتتاح لوحات فنية رائعة وبحلّة جديدة كانت بمثابة الإعلان عن دورة متميزة بكلّ شيء تنظيمياً وتنافساً وحضوراً جماهيرياً.‏‏‏‏

أول صدارة سورية .. والإمارات تلاحقها‏‏‏‏

سجل الفرسان السوريون حضوراً متميزاً في المباراة الأولى للفئة العالية من منافسات اليوم الأول بدورة الوفاء وانتزعوا المركزين الأول والثالث أمام (36) فارساً شاركوا في هذه المباراة التي وصل ارتفاع الحواجز فيها إلى (140) سم وبلغت جوائزها سبعة عشر ألف دولار ووصفت مسالكها بالصعبة للبعض ممن لم يفز بصدارتها.‏‏‏‏

وحاز السوري شادي غريب مع جواده (كرم) على الصدارة الأولى لبلاده ونال جائزة المركز الأول البالغة أكثر من أربعة آلاف دولار وقطع (الغريب) مسلك المباراة بزمن قدره (24.95) ثا وبفارق أقل من ثانيتين عن‏‏‏

‏‏‏

الإماراتي أحمد الجنيبي الذي حل ثانياً,وقبّل »الغريب« يد والده والدته وبكى من فرحته للقب قدمه لفروسية بلده في دورة صار ترتيبها (4) نجوم, وجاء السوري طارق أرناؤوط ثالثاً على جواده (بدر) وبزمن قدره (27.22) ثا .‏‏‏‏

الشيخة آل مكتوم تفوز بأول لقب‏‏‏‏

خطفت الفارسة الإماراتية الشيخة لطيفة آل مكتوم أولى ألقاب الدورة بفوزها بالمركز الأول في مباراة الفئة (ج¯) أولى مباريات الدورة للكبار التي شارك فيها (40) فارساً وفارسة نجح (12) منهم باجتياز الحواجز التي بلغ ارتفاعها (120) سم دون أخطاء بعد مباراة من جولة واحدة,ونجحت الشيخة لطيفة آل مكتوم باجتياز المسار ب¯ (60,39) ثانية وبفارق أقل من ثانيتين عن المصري نائل نصار على جواده (أوفيليا) الذي حل ثانياً,وجاء اللبناني روجير شماس بالمركز الثالث على جواده (روماريلا) وبزمن قدره (62,78) ثانية .‏‏‏‏

لقب الفئة المتوسطة لمصر‏‏‏‏

وفي مباراة ماراتونية للفئة المتوسطة أقيمت بمشاركة (53) فارساً تأهل منهم إلى جولة التمايز (19) فارساً حسم المصري أسامة البرعي اللقب على جواده (ليلى) بزمن قدره (37.6) ثانية وبدون أخطاء وحل ثانياً مواطنه أحمد طلبة وبزمن قدره (48.29) ثانية وبدون أخطاء أيضاً, وجاء السعودي كمال باحمدان ثالثاً وبزمن قدره (35.55) ثانية وبأربعة أخطاء.‏‏‏‏

لقب ما بين سورية والكويت‏‏‏‏

وسبق الافتتاح الرسمي لدورة الوفاء بالفروسية إقامة المباراة الأولى لفئة الأطفال بمشاركة (34) فارساً من لبنان والأردن والكويت وسورية واستمرت منافساتها ساعة ونصف وأسفرت عن سيطرة مطلقة لفرسان سورية حيث تجاوز (12) فارساً من المنتخب السوري الحواجز التي بلغ ارتفاعها (100) سم بدون أخطاء وحسب قانون المباراة يعتبر الفرسان (12) بالمركز الأول , أما أفضل نتيجة للفرسان العرب فقد جاءت عن طريق الفارس الكويتي يوسف الصباح الذي حل بالمركز الثاني.‏‏‏‏

اليوم الثاني‏‏‏‏

فرض فرسان مصر أنفسهم على منصات التتويج في اليوم الثاني في دورة الوفاء الدولية لباسل الأسد بالفروسية المؤهلة لكأس العالم .. ودخل فرسان الكويت على خط الألقاب واستعاد المنتخب السعودي زمام المبادرة مبدئياً وأكد سامي الدهامي رئيس لجنة المنتخبات بالاتحاد السعودي للفروسية أن كأس الوفاء (الجائزة الكبرى) سيستمر سعودياً للعام الثالث على التوالي في حين دخل المنتخب الإماراتي على خط المنافسات مجدداً لكن على خط الوصافة, وحافظ المنتخب السوري على رباطة جأش فرسانه لعدم تأهل العديد من فرسانهم للجائزة الكبرى كشادي غريب.‏‏‏‏

تميز مصري وسعودي وإماراتي‏‏‏‏

انتزع المصريون لقب أقوى مباريات اليوم الثاني من منافسات الدورة التي تأهل من خلالها (25) فارساً وفارسة إلى مباراة الجائزة الكبرى (كأس الوفاء) ونال المصري أسامة البرعي لقب المباراة بعد تقدمه على سبعة فرسان وصلوا إلى جولة التمايز وسجل زمناً قدره (40.31) ثانية على حصانه (نيرفانا) متقدماً على السعودي خالد العيد الذي حل ثانياً وبفارق ثانية واحدة عن (البرعي) وجاء الإماراتي أحمد الجنيبي بالمركز الثالث وبزمن (42.93) ثانية .‏‏‏‏

لقب ثان لمصر‏‏‏‏

سيطر المصريون على منافسات الفئة المتوسطة لليوم الثاني على التوالي من منافسات دورة الوفاء الدولية ,وأضاف المصري محمد مدحت صادق ثاني لقب لبلاده وبنفس الفئة بعد مواطنه أسامة البرعي الذي ظفر بلقبها في اليوم الأول من الدورة, وتوج (صادق) بلقب الفئة على جواده (ميركل) بزمن قدره (31.5) ثانية بعد مباراة ماراثونية على مرحلتين شارك فيها (79) فارساً وفارسة متقدماً على مواطنه علاء ميسرة على جواده (ليفانتوس) وبفارق ثانية واحدة.‏‏‏‏

عة ولقب‏‏‏‏

نال الكويتي علي الخرافي لقب الفئة ج على جواده (فيمينا) بزمن قدره (33.82) ثانية واكتملت صورة المنافسة الكويتية بإحراز الفارس زايد المرزوقي للمركزين الثاني والرابع في نفس المباراة على الجوادين (نوكيا) و (كورين).‏‏‏‏

اليوم الثالث‏‏‏‏

زادت مصر غلتها من الألقاب الأولى في ثالث أيام دورة الوفاء الدولية بالفروسية التي تستضيفها دمشق (الحاسمة للتأهل لكأس العالم) فنالت لقبها الرابع, وكسر المنتخب السعودي حاجز الوصافة وسيطر في يوم واحد على صدارتين وضغط المنتخب السوري وحقق وصافتين كانت أغلاها لفارس ال¯ (15) عاماً أحمد حمشو الذي نافس الكبار لأول مرة في مسابقة الأعمدة الستة التي أعجبت الجمهور وألهبت الأكف.‏‏‏‏

أول لقب سعودي وضغط سوري كويتي‏‏‏‏

وانتظر الفرسان السعوديون حتى اليوم الثالث من المنافسات ليفوزوا بأول لقب لهم في دورة هذا العام والذي جاء من بوابة الفئة (ج) وعبر الفارس فهد العيد الذي اخترق (الصوم) السعودي عن الألقاب الأولى ونال لقب هذه الفئة على جواده (زينة) بعد اجتيازه المسلك بلا أخطاء وبزمن قدره (46.72) ثانية محققاً بذلك أول صدارة لبلده بالدورة,وسجل فرسان سورية حضوراً متميزاً في هذه المباراة التي تسمى (أضرب وأهرب) عبر الفارسين فادي الزبيبي وياسر الشريف اللذين نالا المركزين الثاني والثالث وبفارق حوالي ثانية واحدة عن السعودي العيد الذي اعترف بالضغط السوري عليه.‏‏‏‏

لقب ثان للسعودية ووصافة سورية‏‏‏‏

وفي المباراة الثانية من منافسات اليوم الثالث تكرر سيناريو المباراة الأولى حيث شهدت تنافساً سعودياً سورياً انتهى بإحراز السعودي عدنان البيتوني لثاني لقب سعودي وذهب المركزين الثاني والثالث لفرسان سورية, ونال (البيتوني) لقب الفئة المتوسطة (أختر نقاطك) على جواده (ماغنوم) وبمجموع نقاط وصل إلى (1370) نقطة وحل السوري فراس جنيدي وصيفاً على جواده (فريدوم) وبمجموع نقاط (1340) وحل مواطنه فادي الزبيبي على جواده (هيرت) بالمركز الثالث ب¯ (1330) نقطة.‏‏‏‏

لقب رابع لمصر ووصافة جديدة لسورية‏‏‏‏

وفي أمتع مباريات اليوم الثالث وأقواها والمخصصة للفئة الكبيرة (الأعمدة الستة) أضاف المصري علاء ميسرة لقباً رابعاً لبلاده بعد منافسة ساخنة وقوية احتاجت لأربع جولات لحسم لقبها وتأهل للجولة الأخيرة ثلاث فرسان فقط ووصل ارتفاع الحواجز فيها إلى (190) سم,وحسم ميسرة الجولة الأخيرة على جواده (كايرو بوي) على حساب السوري الشاب أحمد حمشو ابن (15) عاماً الذي حل وصيفاً على جواده (غلين) وحل السعودي كمال باحمدان بالمركز الثالث.‏‏‏‏

احتكار سوري لمباريات الأطفال‏‏‏‏

وفي المباراة الثانية لفئة الأطفال والمخصصة للفرق ضمن دورة الوفاء الدولية بالفروسية حافظ فرسان المستقبل من السوريون على تفوقهم في هذه الفئة ونالوا المركزين الأول والثاني تاركين المركز الثالث لفريق مختلط لفرسان من الأردن ولبنان وفرنسا,وفاز بالمركز الأول الفريق السوري المؤلف من الفارسات ريم شهاب والتوأم أمواج وهبة رضوان وحل بالمركز الثاني ثلاثة فرق اثنان من سورية ضم الأول محمد الدبس وعبد الوهاب منصور وحسان درويش وتألف الثاني من ياسين الزبيبي ومحمد جبري ومعاذ الحلبي وشاركهم بالمركز الثاني الفريق المختلط وضم الأردني ساري الراسخ واللبناني مارك ميتالا والفرنسية ماري دوبريت.‏‏‏‏

اليوم الرابع‏‏‏‏

وفي منافسات اليوم الرابع للفئة (ج) جاء المصري نائل نصار أولاً تلاه السوري موريس شهاب واللبناني أميل كريم فارس ثالثاً, وفي فئة الصغار تصدر السوريون: لين الزعيم, عبد الواحد غليون, غيث الشبلي, مؤيد غليون, أنس عباس وريم شهاب وجاء بعدهم اللبناني أحمد منصور وفي الفئة المتوسطة أحرز السعودي فهد العيد المركز الاول تلاه الاماراتي محمد العويس فالسوري شادي غريب.‏‏‏‏

الجائزة الكبرى‏‏‏‏

أما المسابقة الأهم وهي الجائزة الكبرى فقد بدأت بعد التاسعة مساءً ولم نتمكن من انتظار نتائجها.‏‏‏‏

لفتة وفاء‏‏‏‏

في ختام منافسات اليوم الثالث قدمت السيدة منال الأسد الرئيسة الفخرية لاتحاد الفروسية هدايا عينية لأبطال رياضيين من أجيال مختلفة وقد شمل التكريم كلاً من: طلال النجار- جاك باشاياني- عبد القادر كردغلي- هالة المغربي- لبنى معلا- عهد جغيلي.‏‏‏‏

المزيد..