خسرنا بفارق 40 نقطة فقط: واسلتاه !

كنتُ حاضراً على اتصال جرى بين الزميل العزيز مالك حمود من جريدة (الرياضية) مع مدرب منتخبنا

fiogf49gjkf0d

الوطني بكرة السلة المتواجد في قطر قبل بداية الدور الثاني من منافسات كرة السلة وعرفتُ أنه يسأل زميلنا عن نظام البطولة وعن فرق مجموعتنا و…الخ‏‏

بصراحة الأمر أزعجني لأن المدرب هو المتواجد في قطر أي في خضم الأحداث وهو الذي عليه أن يلمّ بكلّ شيء عن مشاركته في هذا الحدث الكبير والذي لم يأتِ فجأة على سبيل المثال وإنما هو حدث نخطط للمشاركة فيه منذ عدة أشهر..‏‏

المشكلة ليست هنا وكنّا سنتجاهلها لو أنّ النتائج جاءت أقلّ إهانة ولكن خسارتنا أمام قطر بفارق (40) نقطة فجّرت بداخلنا شلال القهر والتساؤلات..‏‏

أعرف أن قطر هي الدولة المضيفة, ومللتُ الحديث عن تجنيسها الرياضي, وعن فارق الإمكانيات المادية وإلى آخر قائمة المبررات, هذه المبررات التي أقتنع بها عندما نخسر (بنور الله) أما أن نخسر بهذا الفارق الكبير فقد أجبرنا على إطلاقها: واسلتاه!‏‏

المزيد..