حطين والطليعة أحباب

سمير علي:حطين* الطليعة (1*1)

بعيداً عن الضغوطات وحسابات النقاط والبقاء والتفكير باللقب,قدم فريقا حطين والطليعة مباراة هجومية شيقة مفتوحة من الطرفين غنية بالفرص الضائعة انتهت بتعادل إيجابي بهدف لهدف.‏

]‏

]‏

شوط المباراة الأول جاء متكافئاً مع أفضلية للطليعة في نقل الكرة عبر خطوطه الثلاثة بإتقان وعلى الرغم من المحاولات الهجومية للطرفين والفرص التي اتيحت لهما إلا أنها لم تبلغ الخطورة المطلوبة باستثناء القليل منها بفضل تألق الدفاع والحارسين وبقاء عيونهما مفتوحة على المهاجمين ونجحا في إفشال جميع الفرص والتي بدأت بتسدية بلال المصري احتضنها الحارس رد عليها السيدة والعابدين بكرتين الأولى انحرفت عن القائم والثانية أمسكها الحارس وابتعدت تسديدة ايمانويل عن القائم اتبعها العابدين وحاج محمد بتسديدتين خارج الأخشاب, أما أخطر كرات هذا الشوط كانت ليونس سليمان بعدما واجه الحارس سدد بقوة لكن العرارضة أبعدت كرته سدد بعدها محمد فارس كرة بعيدة علت العارضة.‏

وجاء الشوط الثاني أكثر إثارة ورفع من حرارته الهدف المبكر الذي وقع عليه مهاجم حطين النشيط مروان سيدة في الدقيقة الأولى عندما تابع عرضية البيازيد البينية في المرمى لكن رد الطليعة لم يدم أكثر من خمس دقائق عندما طبع سليم جبلاوي هدف التعادل في مرمى فريقه السابق بعد تمريرة حاسمة من زميله الآغا, بعدها أجرى المدربان عدد من التغييرات ساهمت في زيادة النشاط الهجومي لكلا الفريقين بغيت تسجيل هدف الفوز, وخلالها اتيحت الكثير من الفرص للمهاجين لكن الرعونة في التسديد حالت دون تسجيل هدف الفرح وكان أبرزها لحطين تسديدات للسيدة مرتين وحاج محمد مرة مقابل واحدة للجبلاوي افلتت من الحارس وقطعها الحسونة من على خط المرمى أما أغلاها فكان مواجهة البيازيد مع الحارس لكن تسديدته أصابت القائم الأيمن وعادت للعابدين لكن الحارس أنقذ الموقف مرتين واستمرت هجمات الفريقين من العمق والأطراف واستمر معها إضاعة الفرص التي أتيحت للآغا والسليمان واليونس من الطليعة ولعازم والبيازيد وتسديدتين قويتين للعابدين والياسين لحطين أنقذهما الحارس أعلن بعدها الحكم نهاية المباراة بتعادل أرضى الفريقين.‏

تتمة المشهد:‏

قاد المباراة الحكم الدولي باسل حجار وساعده حمدي القادري وكليم زيدو وزكريا علوش ورفعت البطاقة الصفراء في وجه أحمد ديب وعمار ياسين من حطين ويونس سليمان وغزوان دويك من الطليعة وحضر المباراة جمهور قليل قدر بحوالي 1500 متفرج وحيا جمهور حطين في بداية اللقاء لاعبيه السابقين الآغا والجبلاوي, وغاب عن الطليعة عدد من اللاعبين لأسباب مختلفة فيما غاب عن حطين اركان مبيض للإصابة.‏

المزيد..