حافظ يشع بين الأخشاب!

في زحمة التفتيش عن الحراس في الأندية المحترفة و بسبب النقص و القلة و الشح و بسبب زيادة الطلب عليهم . هناك حراس على درجة عالية من


المستوى و هم فئة الشباب , و الانتباه لهم ليس صعباً و ليس مخفياً على أحد , فهناك خامات كبيرة و كثيرة و مبدعة و اكتشافها لا يحتاج إلى مغامرة , و ما أكثرهم و نحن نكتب ليس للترويج لهم و إنما للالتفات على أسمائهم و نذكر أحدهم و هو حارس شباب نادي القرداحة رأفت الحافظ فهو من الشباب الجيدين و المتميزين و قد يكون له مستقبل في القريب العاجل , و خاصة بعد انتهاء الدوري الكروي للموسم الحالي ( 2006-2007 ) الحافظ يعد عدته بعد أن انهالت عليه عروض كثيرة و أغلبها من أندية المحافظة في اللاذقية فمن يكسب هذا الحارس الواعد و النشيط و هو الذي قدم جهداً ملفتاً حقاً في جميع المباريات مع شباب القرداحة و آخرها كانت في المباريات الأخيرة.‏


كما أكد هذا اللاعب رأفت الحافظ على مدى جاهزيته للعب و الدفاع عن القميص الذي يرتديه و يمثله و قال أيضاً أتمنى أن أكون في أندية الساحل , و بالمناسبة أقدم الشكر لكل إدارة القرداحة وعلى رأسهم الإداري خليل يونس و المدربين و كل من قدم لي كلمة طيبة أو معلومة جيدة و أنا تدرجت على يدي المدربين طلال العجيل الذي قدم كل جهده لي و كذلك عمادحجوز و هما من المدربين المخلصين وحقهما مهضوم ?!‏

المزيد..