جولة هنا وأخرى في الدوحة وإشارة عتب للجمهور!

حول فريق الكرامة تأخره في الشوط الأول إلى فوز مطلوب في نهاية اللقاء الذي جمعه مع ضيفه السد القطري وبهدفين لهدف واحد على أرض ملعب خالد بن الوليد وكسب النقاط الثلاثة في إ


طار منافسات المجموعة الثالثة بدوري أبطال آسيا بنسخته الخامسة وكان من المفترض أن يحقق النتيجة الإيجابية منذ الشوط الأول بعد تألق لاعبيه في الوصول إلى مرمى الزعيم القطري أكثر من مرة دون أن يستفيد منها عبد الرحمن عكاري الذي أضاع أكثر من فرصة ذهبية للتسجيل وفي المقابل استفاد لاعبو السد من الزخم الهجومي للاعبي الكرامة وقادوا هجمة منظمة كسروا بها حائط الدفاع الكرماوي المتين عن طريق المتألق ماجد محمد وبهذا الهدف انتهى الشوط الأول وفي المقابل حاول الكرماويون التعديل لكن الفرصة لم تسنح لهم إلا بعد دخول السنغالي أندريه سانغو بدقيقتين حيث سجل هدف الكرامة الأول في الدقيقة (07) معلناً فرحة انصار الكرامة بفوز قادم وقد وفق القويض بالتبديلات التي أجراها في هذا الشوط ليرفع من حرارة المباراة ويزيد من سرعتها وليعوض العكاري ما كان قد فاته بتسجيل هدف الفوز في الدقيقة (84).‏


المهندس نصوح بارودي رئيس نادي الكرامة قال قبل المباراة: إن المباراة ستكون قوية ولاعبونا استعدوا لها جيداً ونتمنى أن يحققوا الفوز إن شاء الله, أما المدرب محمد قويض فقال لنا: إن لنا هنا جولة والرد سيكون في قطر ونحن جاهزون لهذه المباراة وسنتسفيد فيها من سلاح الجمهور.‏


وتبقى إشارة عتب على جمهور الكرامة الذي القى على الملعب بمقذوفات مختلفة استدعت حكم اللقاء ايفان المباراة والتنبيه عن هذه الحالة وسبب استغرابنا هو أن جمهور الكرامة جمهور مثالي ولم يعودنا على مثل هذه التصرفات ونأمل ألا يحدث هذا مطلقاً من جديد.‏

المزيد..