جمهور تشرين فرحان بالطحان!

بقدر حزننا العميق على رحيل المدرب انور عبد القادر كان فرحنا كبيراً باتخاذ ادارة نادينا قراراً بتكليف المدرب مصطفى طحان بالاشراف على تدريب الفريق لانه الاكثر خبرة وقدرة وكفاءة على قيادة الكرة التشرينية في المرحلة القادمة, وبنفس الوقت لانه يلقى احترام وتقدير مجلس الادارة وجميع اللاعبين وله شعبية كبيرة بين جمهور تشرين ونحن منهم لان التجارب السابقة للكابتن طحان مع الفريق كانت اكثر من جيدة حيث سبق له وقاد تشرين الى الفوز ببطولة الدوري عام 1997 واوصل الفريق عدة مرات وفي عدة مواسم الى موقع المنافسة على الصدارة وجميعنا يعرف مدى اخلاصه وحبه لناديه تشرين ولهذه الاسباب نثني على قرار مجلس الادارة الذي قام بتكليف الطحان لان تكليف اي مدرب آخر كان سيعيد الفريق والنادي الى حالة الانشقاقات والخلافات ولن يحظى بتأييد جميع التشرينيين الذين لديهم القناعة الكاملة بان فريقهم يملك امكانيات المنافسة على اللقب في ظل وجود مجموعة من الموهوبين والمحترفين في تشكيلة الفريق قادرة على تحقيق الفوز على اقوى الاندية وان المدرب طحان بخبرته هو الاقدر على صهر هذه الامكانيات ضمن البوتقة الجماعية. واخيراً كل الشكر لادارة النادي على قرارها الذي جاء ملبياً لرغبتنا كجماهير تشرينية ونقول اهلاً بالمدرب مصطفى طحان ونعده بان نكون معه ونقف الى جانبه اما الشكر الخاص فنوجهه الى جريدتكم الغراء التي اثبتت بانها صوت الرياضة والرياضيين والمشجعين ايضاً.

fiogf49gjkf0d


مجموعة من مشجعي نادي تشرين‏


عنهم يوسف بلال‏

المزيد..