تقشف رياضي في الرماية

تراجع اتحاد الرماية عن إقامة بطولة الجمهورية في رماية


ضغط الهواء الأسبوع الماضي بعد أن رأى أن جلب الرماة من المحافظات وتجميعهم في دمشق ثم تدريبهم وبعد ذلك اختبارهم أمر مكلف للغاية وبقصد التقليل من الإنفاق والمصروف الزاثد لهذه اللعبة التي اقتصر نشاطها حتى الآن على تدريبات ضعيفة جدا لا تخدم الرماية ولا الرياضة السورية أجلت البطولة طبعا وبقرار من المكتب التنفيذي الجهة المعنية والراعية لرياضتنا وتم الاختيار على إرسال موفدين من اتحاد الرماية وهما المدربان موفق بنيات وعلي السالم إلى المحافظات للإشراف على التدريب وإعطاء الإرشادات لرماية غائبة عن ساحة المحافظات باستثناء حمص -السويداء-درعا حيث سيقيم المدربان في كل محافظة يومين فقط واعتبر علي السالم ذلك خدمة للرماية وللرماة بنفس الوقت فبدلا من أن يشارك رامي أو اثنين من كل محافظة بالسفر إلى هناك يتم التعرف بشكل أفضل على مستوى الرماية في كل محافظة ويتم التوجيه لانتقاء أفضل الرماة مهما كان عددهم للمشاركة في بطولة الجمهورية في الشهر المقبل وخاصة أن معظم اللاعبين في أوقات امتحانات وبالتالي الوقت غير مناسب للسفر والتنقل من و إلى العاصة في نادي شبعا النادي الوحيد الذي يصلح لإقامة تدريبات للرماية لوجود تجهيزات مقبولة يتمكن الرامي من خلالها التعرف على مستواه أفضل مما هو عليه لو تدرب على تجهيزات في مراكز التدريب ضمن المحافظات ويبدو هنا أن طرح موضوع التجمعات في بعض المحافظات يحتاج إلى كادر تدريبي وفني يستطيع العمل على ذلك وهذا للأسف لم يتم إقراره حتى الآن في هذه اللعبة حتى دراسته لم تطرح أو تذكر في اجتماعات الاتحاد وهنا الأمر يتعلق بقرار المكتب التنفيذي ومكتب الألعاب الفردية فيه الذي ينظر إلى هذه اللعبة على أنها تحصيل حاصل لرياضتنا ليس إلا!‏

المزيد..