تعادل المجد والطليعة وحافظا على موقعيهما

مباراة كرنفالية جمعت فريقين المجد والطليعة الأول باللون الأبيض والثاني باللون الأحمر على أرض

fiogf49gjkf0d

ملعب الجلاء بالمزة بدمشق وقدم الفريقان مباراة قوية انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف. سجل أولاً المجد عبد لاعبه النشيط محمد الواكد بالدقيقة الثامنة بعد أن رواغ واخترق اللاعبين وعن يمين حارس الطليعة مضر الأحمد وضع كرته الأنيقة التي سكنت في الشباك وسط فرحة أنصار المجد. وكالصاعقة على جمهور ولاعبي الطليعة ولم تمضي سوى أربع دقائق حتى استطاع الطليعة التعادل من كرة حولها بلال المصري إلى رأس الشحمة الذي ارتمى عليها وأودعها في الشباك بعد أن ارتطمت بالقائم الأيمن لحارس المجد زكريا قاسم. وبعدها استمر هدر الفرص من الطرفين ولم تنفع كل المحاولات والركنيات والحرة المباشرة والتسديدات البعيدة حتى لينتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.‏

في الثاني دخل الفريقان وعين كل واحد على الفوز وتحقيق النقاط الثلاث لكن عدم التركيز والتمرير الغير سليم جعل المهاجمين صائمين عن التهديف بعكس الشوط الأول وسنحت للفريقين فرص كبيرة وكثيرة ضاعت وأخطرها كانت مباشرة علي الرفاعي التي طار لها حارس الطليعة وأبعدها بقبضة يده إلى ركنية وتتالت المحاولات لكن التسرع وضعف اللياقة أحياناً وانحصار اللعب وسط الملعب جعل الفريقين العززين يخرجا بالتعادل الإيجابي وبالنسبة للمجد هي محطة عبور جيدة للدحبور ولاعبيه للإطمئنان والدخول جو المنافسة بقوة وأمان.‏

مثل فريق المجد: زكريا قاسم- ايتوني- دياب- معسعس- عوض- رفاعي- عثمان- عودة- قدور (مصطفى المصري)- الواكد- قضماني- عويد.‏

مثل الطليعة: مضر الأحمد- أحمد والي- حسام- شيخ العشرة- أيمن الخالد- ايمانويل- المصري- قالوش (البابا)- جبلاوي (تتان)- الشحمة- الأغا (قاشوش).‏

جمهور قليل بقدر بحوالي 1500 متفرج.‏

قاد المباراة طاقم تحكيمي جيد للساحة أحمد دلو ساعده شكر حميدي خليل الآش والرابع عمر دهنين.‏

المزيد..