تعادلُنا مع كوريا خسارة وغداً مع اليابان (بدها) شطارة

تعادلنا مع كوريا الديمقراطية من دون أهداف… كنتيجة رقمية تبدو غلة منتخبنا الكروي جيدة إذا ما قيست بمقدمات الخوف الموجودة لدى منتخبنا


‏‏


وتصريحات القائمين عليه, لكن هذا التعادل يشبه الخسارة إذا ما قيس بمجريات المباراة والفرص الكثيرة الضائعة ولو أحسن لاعبونا استغلال بعضها لحققنا فوزاً مريحاً ودخلنا مباراة الغد أمام اليابان المرشح الأقوى لصدارة المجموعة السادسة والتي حققت فوزاً صعباً على الباكستان وبثلاثة أهداف مقابل هدفين الأمر الذي يعيدنا إلى مخاوفنا لأن من يسجّل على اليابان هدفين قد يسجّل علينا أكثر!‏‏‏


منتخبنا أمام كوريا قدّم مستوى مقنعاً لكنه لم يستطع ترجمة أفضليته في تلك المباراة إلى فوز بثلاث نقاط هي الأهمّ في مثل هذه المنافسات وأدخل نفسه في حسابات ستكون صعبة للغاية لأنّ حتى المركز الثاني بحاجة لستّ نقاط كحدّ أدنى لضمان أحد المقعدين المخصصين للمركز الثاني إلا إذا جاءت نتائج المجموعات الأخرى طاحنة كما نتوقعها في مجموعتنا…‏‏‏


صدارة المجموعة هي الهدف ولكن هذا يوجب علينا الفوز على اليابان غداً وهي مهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة وكل ما يحتاجه منتخبنا هو تفعيل خطّ هجومه لأن وسطه جيد ودفاعه مقبول وحراسته جيدة وتبقى مشكلتنا أمام مرمى الفريق المنافس وإذا ما نجحنا بتجاوز هذه المشكلة فقد تضاف نقاط مباراتنا مع اليابان لرصيدنا ونقترب كثيراً من صدارة المجموعة على اعتبار أنم منتخب الباكستان هو الأقلّ حضوراً في هذه المجموعة لكن وكما أسلفنا فإن تسجيله هدفين في مرمى اليابان يدقّ ناقوس الخطر.‏‏‏


منتخبات سورية وكوريا واليابان وحتى الباكستان مازالت ضمن الحسابات والجولة الثانية في هذه المجموعة التي تقام غداً قد تحصر المنافسة بين كوريا والفائز من مباراتنا مع اليابان أما إن تعادلنا فستبقى الاحتمالات مفتوحة حتى الجولة الأخيرة وإن كانت فرصتنا ستضعف كثيراً لأنه سيصبح لليابان (4 نقاط) ولكوريا (4 نقاط) إذا ما فازت على الباكستان بينما يتوقف رصيدنا عند نقطتين وتحتاج الجولة الأخيرة لضربة حظّ تفرض التعادل على كوريا واليابان وتمنحنا فوزاً كبيراً على الباكستان لندخل في حسابات فارق الأهداف كوننا تعادلنا مع اليابان وكوريا وفق هذا الاحتمال أما إن خسرنا فالعودة إلى دمشق ستكون قريبة جداً.‏‏‏


موعد مباراتنا مع اليابان الساعة الرابعة والربع من عصر غد الأحد وهي منقولة على قنوات الجزيرة الرياضية وبالتوفيق إن شاء الله لمنتخبنا في هذه المباراة المصيرية مع نظيره الياباني.‏‏

المزيد..