باي الفتوة : توقف الدوري ضرّنا !

مع أن معظم مدربي فرق الدوري اعتبروا فترة التوقف الماضية مفيدة فإن ابراهيم ياسين ( الباي ) مدرب الفتوة رأى عكس ذلك واعتبر فترة التوقف ضارة


بفريقه من الناحيتين المادية والفنية فقد أجبرت الإدارة على دفع راتب شهر دون أن يلعب الفريق أما من الناحية الفنية فقد استفادت معظم الفرق من هذا التوقف باستعادة لياقة لاعبيها وشفاء المصابين وعززت صفوفها باستقدام لاعبين جدد ولعبت عدداً من المباريات الودية أما الفتوة فيا حسرتي – والكلام للباي – لم نتمكن من إقامة سوى لقاء وحيد مع المبرة اللبناني وقد أصيب بهذا اللقاء عدد من لاعبينا …‏


وعن عدم إجراء لقاءات ودية مع الفرق المحلية قال الباي: كلهم قالوا لنا أهلاً وسهلاً بكم ضيوفاً أعزاء وهذا الأمر سيحمل الإدارة عبئاً مالياً إضافياً , ولم نستطع استقدام أي فريق للدير نظراً لبعد المسافة …‏


وختم الباي حديثه : كمدرب من حقي أن أحلم بأن يكون فريقي ضمن الفرق المنافسة وكان بالإمكان تحقيق ذلك لولا البدايات وأنا متفائل باللاعبين وسنحقق مركزاً جيداً على لائحة الترتيب .‏

المزيد..