باي الفتوة : الثالثة ثابتة

احداث دراما تيكية جرت على رأس فتوة الدير وادارته جعلت مجلس الادارة الزرقاء حائرا بأمره و مضطرا

fiogf49gjkf0d


لاتخاذ اجراء كان الجميع بغنى عنه هذه الاحداث و الرياح الملبدة بالغيوم جعلت عجاج الدير الغائب عن شوارع المدينة منذ زمن يهبط هذه المرة على مقر النادي القابع بمنتصف شوارع الدير و جعلت أشد المتشائمين بهذه الكرة و هذا النادي يمط شفتيه تعجباً من كل ما جرى ?!…‏


البداية جرت قبل عشرة أيام عندما أعطى باي كرة الفتوة رأيه النهائي بلاعبيه النيجيريين انهما لا يصلحان و تعاقبت الأحداث وبدأ مسلسل كل شهر رواتب لاعبين الجوقة الزرقاء وداعميه الذين لم يحضروا اجتماع الأحد الماضي و تفجرت المشكلة مع انتهاء المباراة الودية التي جمعت أزرق الدير و أخضرها و ما جرى فيها من احداث و مشاكل استمرت لغاية الآن جعلت ابراهيم ياسين / الباي / يذهب تفكيره لأمر لا رجعة فيه طلاق بائن لكرته بعد أقل من شهرين من استلامه دفة قيادة الجوقة الزرقاء و كانت هذه هي الاستقالة الثالثة لباي كرة الفتوة و كما يقول المثل الشعبي الثالثة ثابتة .‏


الجميع سيتحدث اليوم عن استقالة باي كرة الفتوة لكن عندنا التفاصيل المملة لها و التي تقول :بعد كل ما جرى من مشاكل مساء الأحد الماضي و ما اسفر عنه من احداث صباح الاثنين قد تكون اثرت بقصي عياده و لو ضمنياً بإن يتمنى على باي كرته بالاستقالة لذلك لم يتفاجأ كثيراًعندما حل المحامي عبد الناصر حاج عبيد صديق الباي الشخصي لمكتبه حاملاً ورقة مطوية قرأها رئيس نادي الفتوة و هي عبارة عن سطر و نصف و تقول : أرجو قبول استقالتي من تدريب كرة النادي مع الشكر قصي عياده مساء الاثنين جمع ادارته و بغياب المسؤول المالي جمال تبين قرروا قبول استقالة الباي هذا المحور الأول لاجتماعهم أما الباقي فكان هباء منثوراً ?!..‏


الاجتماع كان لأمر وحيد تعيين مدرب جديد لكرة الفتوة و قبل الاجتماع نشرت المقولة عن عودة الثنائي أحمد سالم ووليد حميدان أقرب المقربين للكابتن أنور عبد القادر هذا الثنائي باركه من حلب عضو الاتحاد وليد مهيدي لكن الكلام شيء و الفعل شيء آخر آراء أعضاء الادارة اختلفت فأحدهم رشح موسى شماس و أخر مدرب منتخبنا فجر ابراهيم و هو المتمتع بعلاقة جيدة مع الأزرق لكن قصي عيادة و قبل كل شيء قال لأعضاء الادارة و للداعمين حصرياً من سيتكفل براتبه ساد الصمت و حتى ان عبارة ساد صمت قاتل عندما طرح رئيس النادي موضوع رواتب اللاعبين سجل حرفياً بمحضر اجتماع الادارة المهم الاجتماع الذي استمر لساعتين تقرر فيه التريث بموضوع اختيار المدرب و تكليف عضو الادارة مرعي الحسن و المدرب الوطني صلاح مطر بتسيير الأمور لكن مقولة احمد سالم ووليد حميدان بقيت تلف شوارع الدير بل هنالك تأكيدات بأنهم سيقودون المباراة القادمة / و ربما قادوا مباراة القرداحة أمس/‏


وماذا بعد أربعة مدربين حتى الآن تعاقبوا على تدريب كرة الفتوة مع انتهاء الأسبوع الثامن بداية الفراس و السعيد و الحبش ثم الباي و الخير لقدام و جماهيرنا تخشى ما تخشاه ان يكون مسلسل تعاقب المدربين أصبح عادة و هذا يجر لأمور لا تحمد عقباها.‏

المزيد..