الهمو ما زال قادراً على العطاء …!?

من أقاصي الشمال ومن نادي الجزيرة تحديداً جاء وليد همو إلى نادي جبلة عام 1997 وعايش مع كرة جبلة الفوز بكأس 1999 ودوري 2000 ولعب


لخمس سنوات قبل أن يغادر إلى القرداحة ليلعب موسمين لتكون محطته الثالثة في حماه عند نواعيرها لكنه هذا الموسم اختار العودة للنادي الذي أطلعه إعلامياً وليلعب مع نوارس جبلة … وقد تركت عودة الهمو بداية بعض الشكوك حول قدرته على قيادة الدفاع الجبلاوي لكنه سار خطوة خطوة ليقدم أفضل مبارياته أمام الطليعة بحماه والكرامة بجبلة وهما الفريقان صاحبا الامكانات الهجومية الابرز إلىى جوار الاتحاد في دورينا … الهمو قال بأن راحته بجبلة لاتوصف هذا الموسم بوجود رئيس النادي خالد طوقاتلي الذي قدم للاعبين كل ما يطلبون كما ان الهمو يدين بالفضل للكابتن رفعت شمالي الذي يقود دفة الفريق حالياً وقال الهمو بأن نتائج جبلة ستتحسن مع المزيد من الانسجام وتوقع لفريق جبلة أن يكون مركزه بين الخامس والسابع وختم حديثه بأنه لم يعرف الراحة الكاملة إلا عندما لعب في جبلة التي أحبها مدينة ولاعبين .‏

المزيد..