المادة الحادية عشرة

1- في حال رغبة النادي الحالي بتحويل صفة اللاعب المحترف إلى هاو وعدم موافقة

fiogf49gjkf0d


اللاعب على تحويله إلى هاو يلتزم النادي بإسقاطه من كشوفاته خلال فترة لا تزيد عن عام واحد اعتباراً من تاريخ نهاية عقده بصفته هاوٍ.‏


2- يحق للاعب اعتباراً من تاريخ انتهاء عقده الانتقال إلى أي ناد آخر وفقاً لشروط الانتقال المنصوص عليها في هذه اللائحة مع احتفاظ ناديه السابق بحقه بقيمة انتقاله لمدة سنتين والمقررة بنسبة 45% للنادي و45% للاعب و10% للاتحاد.‏


3- بعد انتهاء السنتين المنصوص عليها في الفقرة 2 يسقط حق ناديه السابق في قيمة الانتقال إذا تم تسجيل اللاعب في أي ناد آخر يستحق النادي الذي ينتقل منه اللاعب قيمة انتقال من النادي الذي انتقل منه.‏


4- إلغاء عقود اللاعبين‏


أ – يحق للاعب المحترف الذي لم يشارك بما نسبته 10% من المباريات الرسمية لناديه المطالبة بإلغاء عقده الاحترافي على أن يكون اللاعب جاهزاً فنياً وبدنياً.‏


ب – تدرس لجنة الاحتراف هذه الحالات كل على حدة تقرر بموجبها وتبلغ قرارها إلى النادي واللاعب خلال فترة شهر من تقديم اللاعب لطلبه الخطي.‏


ت – تدرس اللجنة في طلب أي تعويض مالي مستحق للطراف المتعاقدة وتقرر ما تراه بخصوصها.‏


ث – يقدم اللاعب طلبه إلى اللجنة بعد 15 يوماً من آخر مباراة في الموسم الكروي.‏


ج – يحق للأندية التي تهبط إلى الدرجة الثانية الطلب من الاتحاد وخلال 30 يوماً من تاريخ إعلان هبوطها تخفيض عقود لاعبيها المحترفين بنسبة 25% من الراتب مع احتفاظها بلاعبيها.‏


ح – يحق للاعب الذي يهبط ناديه إلى الدرجة الثانية أن يطلب من ناديه الانتقال إلى ناد في الدرجة الأولى وفسخ عقده على أن ذلك يمنح ناديه 80% من قيمة عقده و20% للاتحاد دون أن يتقاضى اللاعب أي مبلغ لقاء انتقاله.‏


وفي حال جرى الخلاف على قيمة الانتقال مع النادي الجديد فإن لجنة الاحتراف مخولة بتقدير قيمة الانتقال على ألا يزيد عن قيمة انتقال اللاعب مع ناديه السابق.‏


في هذه المادة ما يثير العجب حقاً… أولاً جائزة قيّمة لمن يشرح الفقرة الثالثة من هذه المادة.‏


من جهة أخرى تعترف هذه المادة بحق الأندية الهابطة للدرجة الثانية بممارسة الاحتراف بينما لا يحق لأندية الدرجة الثانية الأخرى ذلك فهل هذا معقول?‏


مازال هناك في المواد الباقية من هذه اللائحة العجب العجاب فلا تفوتوا فرصة الاستمتاع بها.‏

المزيد..