الكرامة عاد إلى »زمن الألق الآسيوي«

الكرامة* الحرية (3- 0)


حلق الكرامة وذكرنا بأدائه الآسيوي وصبغ بساطه الأخضر بلونه الأزرق أداءً ونتيجة وأطبق على الحرية ودك‏


شباكه بثلاثة أهداف مع الرأفة, ورغم صعوبة الأرض اللزجة إلا أنها أمتع وأقنع بنشاطه الذي وصل مرحلة الغليان وسيطر على المباراة من بابها لمحرابها بهجمات سريعة ومرسومة عبد الخطوط الثلاثة ونجح بالاختراق وعلى جميع الجبهات وأهدر فرصاً بالجملة حرمته من زيادة غلته, أما الحرية فحالته يرثى لها وتدعو للشفقة وركض لاعبوه دون فاعلية وليس لديه مقومات مقارعة الأقوياء لتدني مستوى لاعبيه الفني فدفاعه شرع أبواب منطقته ووسطه فشل بربط الخطوط رغم محاولات الظاهر والحمصي وهجومه ليس لديه إمكانيات هز الشباك وحارسه الأغا كان مختلفا وحمى مرماه باقتدار..‏


الشوط الأول أتعب أعصاب أنصار الكرامة لتأخر الهدف وشهد سيطرة ميدانية للأزرق وفرصاً غالية فسدد المندو كرة زاحفة أبطلها الأغا وانفرد الحسين وضيع وارتقى العكاري برأسه وطار لها الأغا وثنائية العكاري والابراهيم يسددها بالقائم وحضور خجول للحرية من مباشرة الحمصي وفشل عبد الفتاح بالمتابعة ومتابعة من الحسين بمواجهة المرمى وأخرى للمندو وتابع الكرامة سيطرته بالثاني فحاور الابراهيم الحارس وأضاع ورد المصطفى بكرة مسحت العارضة واخترق العكاري وهدد أكثر من مرة وتحرر الحرية بعد اهتزاز شباكه وأصبح اللعب سجلاً وانفرد الابراهيم دون فاعلية والحضور الثاني للحرية عبر الرحيم لكنه سدد خارج المرمى وختم العمير مسلسل الفرص الضائعة.‏


الطريق إلى المرمى:‏


– د (43) الهدف الأول للكرامة من كرة عرضية لعبها العكاري إلى جهاد الحسين الذي تابعها في المرمى..‏


– د (56) الهدف الثاني بتوقيع عاطف جنيات من تسديدة زاحفة من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بمدافع الحرية وتحولت للشباك.‏


– د (65) الهدف الثاني بتوقيع إياد مندو من متابعة رأسية لكرة الجنيات.‏


حكام وبطاقات:‏


عبد الحكيم سويد للساحة وقاد المباراة بامتياز واضح وساعده على الخطوط محمد عتال وعبد الرؤوف ظاظا وزياد عبيد رابعاً..‏


ونال البطاقات الصفراء حسان عباس من الكرامة‏


وعلى الشيخ ديب وحاجي قادر وأحمد كلزي من الحرية.‏


على المدرجات:‏


عتب على جمهور الكرامة الذي غاب عن متابعة فريقه ولأول مرة نجد الحضور أقل من (5) آلاف متفرج.‏

المزيد..