القوى المدرسية تبشر بالخير

نواف علي مكارم:-بحضور الدكتور محمد المحمد معاون وزير التربية استؤنفت يوم السبت الماضي البطولة القطرية المدرسية بألعاب القوى ففي المرحلة


الثانوية بنات فازت عروبة العمو من الحسكة بسباق 3 كم وسبيبة زكريا في مسابقة القرص في حمص وميادة سليمان من اللاذقية بسباق 200 م وفازت اللاذقية بسباق 4*400 م تتابع وفي المرحلة الأساسية بنات فازت مريم فاضل من اللاذقية بسباق 200 م وعلياء الحجار من السويداء بالوثب الثلاثي.‏


وفي الترتيب العام ثانوي بنات:1- اللاذقية-2- الحسكة-3- حمص.‏


وفي الترتيب العام تعليم أساسي بنات:1-حمص-2- اللاذقية-3- ريف دمشق.‏


وعلى هامش البطولة كانت هذه اللقاءات مع مدربي الفرق.‏


> علي محمد طرطوس:تحتاج المحافظة إلى زيادة عدد المراكز التدريبية وإقامة دورات تدريبية ونأمل من المدارس الاعتناء بالأبطال وتكريمهم ولدينا عدد من اللاعبات المتفوقات من أبرزهن هلا عثمان بطلة الوثب العالي وعزيزة جوهر بطلة الرمح حيث كان للأهل دور بناء في دعمهن.‏


> سليمان عدرة طرطوس:لا يستطيع المدرب جمع الطلاب خاصة في القرى البعيدة نأمل الاهتمام بالريف وإقامة الملاعب الخاصة بذلك.‏


> نديم قشوة من حماة:وضع اللعبة سابقا أفضل بسبب الاهتمام فقط بألعاب الكرات وكانت حماة تدفع بعدد كبير من البطلات وعلى رأسهن غادة شعاع البطلة العالمية.‏


> رائدة نحلة من السويداء: معاناتنا قلة عدد المدربين المفرغين وخاصة الإناث,قلة ساعات الرياضة في المدارس وضمن الإمكانيات المتاحة نسهر على راحة بناتنا ودعمهن معنويا ونأمل الاهتمام بالمراحل الصغيرة ونشكر محافظة ريف دمشق على الاستضافة.‏


> ديب صالح من دير الزور:نأمل من اتحاد القوى رعاية الموهوبين ونأمل زيادة الدعم للاعبات.‏


> حليمة ذياب من القنيطرة:نحن بحاجة إلى إمكانيات أكبر وإلى تحديث اللباس فهو غير مناسب للبطولات نشكر الجميع على جهودهم نأمل استضافة البطولة في الجولان الحبيب.‏


> سعيد عبد المولى من حمص:المستوى الفني متميز والبرنامج مناسب والتنظيم رائع.‏


> كميل كحالة من اللاذقية: التنظيم رائع والمستوى ضمن طابقين والتحكيم عادل.‏


> خالد عيسى من دمشق:الخامات الجديدة ستكون رديفا لمنتخبنا الوطني من أبرز الوجوه ريهام شيحة وثب عالي.‏


> علي قدور من ريف دمشق:أعمل رئيسا للدائرة الرياضية فيها:منذ تبلغنا لموعد البطولة عملنا على تجهيز كافة مستلزمات تجاحها.‏


> أمل برو من اللاذقية:البطولة ناجحة من كافة المقاييس نأمل استضافة البطولة مستقبلا.‏


> أحمد ماهر الرز من حلب:لدينا مركزان تدريبيان فقط تغيب عدد من البطلات بسبب أوضاعهن الاجتماعية الخاصة وإن تعاون الأهالي والمدارس قليل.‏


> غيداء بخش من درعا:نواجه صعوبات في تجاوب الأهل ولدينا خامات واعدة.‏


> حسن مطلق من الرقة:شاركنا بغية المشاركة فقط مستوانا ليس مرتفعا بسبب عدم وجود مدربات متفرغات.‏


> عبد الله الشيخ خليل ومحمد بدر الدين بدوي من إدلب:نتائجنا غير جيدة بسبب عدم فاعلية المراكز التدريبية وعدم وجود مدربات إناث.‏


> يوسف الجاسر من الحسكة:مشاركتنا قوية كالعادة وهناك تقدم من خلال وجود نخبة من المدربين وهناك تعاون كامل.‏


> يوسف الشقا ( رئيس شعبة التدريب و البطولات في مديرية التربية الرياضية بالوزارة):لقد كان التعاون كبيرا بين الجميع حيث أثمر عن بطولة ناجحة وبمستوى فني جيد و كانت الروح الرياضية هي السائدة وسط منافسات شريفة.‏

المزيد..