الصباغ: مصلحتي مع الجيش

سمير علي-أكد ظهير أيسر تشرين الموهوب نديم صباغ انتقاله رسمياً الى نادي الجيش بعدما تم

التوقيع على اتفاق مبدئي بعد انتهاء الدوري أصبح رسمياً بعد حضوره الى دمشق يوم الثلاثاء الماضي وذلك بعد انتهاء الموسم الكروي وخروج تشرين من مسابقة كأس الجمهورية رغم فوزه الجدير على الطليعة وأشار الصباغ الذي لعب أربع سنوات مع فريق رجال تشرين كلاعب أساسي بعدما فرض نفسه على جميع المدربين الذين تعاقبوا على تدريب الفريق بفضل المستوى المتطور الذي قدمه وبأنه لن ينسى نادي تشرين وسيبقى في قلبه وعقله لأنه تربى وترعرع على ملعبيه الترابي والاسفلتي وساهم في شهرته ولكن مصلحته وجدها في الانتقال الى نادي الجيش كونه يؤدي الخدمة الإلزامية ولأن فريق الجيش يعتبر من الفرق القوية والعريقة وإدارته توفر للاعب جميع مقومات النجاح والتطور وخاصة الراحة النفسية وتدفع مستحقات لاعبيها في الوقت المحدد, ولم يخف الصباغ الاتصالات التي جرت معه من قبل إدارة تشرين للبقاء لكنه اختار عرض الجيش وطلب من جمهور تشرين الذي يكن له كل الحب والتقدير أن يقدر ظروفه الخاصة وأشار الى أن عقده مع الجيش لمدة سنتين مقابل مقدم عقد قبض منه دفعة أولى وراتباً جيداً لم يفصح عنهما, وفي ختام حديثه تمنى أن يكون عند حسن ظن إدارة نادي الجيش به واعداً بالعودة الى نادي تشرين بعد انتهاء عقده.‏

المزيد..