الزكي: كسرنا حاجز الخوف والمطلوب أكثر

أعاد الكابتن فاتح زكي مدرب تشرين إجراء مباراتين قويتين لفريقه خارج ملعبه أمام الاتحاد والتي فاز بها بهدفين لهدف وأمام الكرامة في حمص


وتعادله معه بهدف لهدف الى قناعته بأن فريقه لديه القدرة على تحقيق نتائج طيبة مع الفريقين ورغبته في كسر حاجز الخوف من الفرق الكبيرة التي تولدت لديه خلال مباريات الدوري عندما خسر امام الاتحاد بثلاثية وبأن لديهم القدرة على مقارعة أقوى الفرق على أرضهم وخارجها وأنه غرس في عقول لاعبيه بأن المباريات الودية عنده لاتقل أهمية عن المباريات الرسمية وأشار إلى أنه قام بتجريب عدد كبير من اللاعبين البدلاء في المباريات التي لعبها الفريق في الأسبوع الماضي واطلع على مستوياتهم واعتبر الأداء الذي قدمه فريقه في مباراتي الاتحاد والكرامة أكثر من جيد لأن اللاعبين نفذوا تعليماته بنسبة كبيرة داخل الملعب وأوضح بأنه مازال يبحث عن مهاجم هداف يهز الشباك بعدما تم غض النظر عن المهاجم العراقي هشام فياض والمهاجم اللبناني هيثم زين وأنه يجرب حالياً المهاجم العراقي عمار أحمد وأشركه في الشوط الثاني من مباراة تشرين مع المبرة والتي انتهت بالتعادل السلبي وسيشاهد اليوم مهاجمين نيجريين سيشاركان مع فريق العهد اللبناني ضد تشرين في المباراة التجريبية ,وفي ختام حديثه طالب الزكي الالتفاف الجماهيري أكثر حول الفريق لأنه افتقده في المباريات الماضية وبدعم اهتمام أكبر من قبل الإدارة رغم معرفته بالظروف المادية الصعبة التي يعيشها النادي لغياب الاستثمارات والعقود الإعلانية وذلك بعكس الأندية الأخرى التي قام بتدريب فرقها واعداً بتحقيق نتائج أفضل في مباريات الدوري القادمة لأنه يعرف إمكانيات لاعبي فريقه بشكل جيد ولهذه الأسباب يراهن على ذلك بشرط الوقوف إلى جانب الفريق.‏‏

المزيد..