‍ الثلاثاء القادم.. حكم العدالة الكروية في فيحاء!

أنور الجرادات:بعد أن أشرنا في عدد سابق إلى أن الأمور حسمت لصالح عفرين في موضوع التحقيق الدائر حول مباراته مع أمية طرأت


بعض المستجدات بدخول نادي عمال الرميلان على الخط, وفي تفاصيل المستجدات تشير المعلومات إلى أن السيد محي الدين دولة تلقى اتصالاً موبايلياً مساء الجمعة الفائت من السيد رعد الحموي رئيس نادي عمال الرميلان أبلغه فيه أن هناك محاولة من قبل إداري عفرين السيد (م-ج) بعرض مبلغ من المال على حارس مرمى رميلان خلف الحجي مقابل أن يهدي الفوز في مباراة الفريقين لعفرين فأرسل الدولة صباح السبت الماضي كتاباً إلى نادي الرميلان يطلب فيه حضور حارس المرمى إلى اتحاد الكرة وفعلاً حضر الحجي صباح الأحد وأُخذت إفادته وأكد الحارس ما ذهب إليه رئيس نادي الرميلان واستشهد على ذلك بوجود زميله غاندي درويش ولاعب الجهاد أحمد السيخ ومدرب الجهاد بيرج سركيسيان وأن ذلك حدث في مطعم سركيسيان في القامشلي فطلب الدولة من الحجة البقاء بدمشق لاستدعاء رئيس نادي عفرين والإداري المتهم فأكد الحجي من جديد أقواله فيما نفى الإداري (م ذج) ذلك وحلف الاثنان اليمين وخرجا فجاء ور اللاعب غاندي درويش الذي أكد أنه سمع الحديث لكنه لا يعرف من المتكلم ونفس الكلام قاله اللاعب محمد السيخ وتمّ تدوين إفادتهما في ملفّ القضية وجاء الدور على رئيس نادي عمال حلب جمال الخطيب الذي زجّ في هذه القضية حسب إدعاء مدرب أمية السابق حازم حربا وأنه أي الحربا سمع رئيس نادي عمال حلب يقول أن رئيس نادي عفرين عرض عليه المال ليفوز عفرين على عمال حلب لكن الخطيب نفى ذلك أيضاً ولم يبقَ من الذين سيستمع إليهم المحقق الكروي سوى بيرج سركيسيان والذي سيحضر إلى اتحاد الكرة اليوم السبت.‏


الدكتور أحمد جبان أكد أن ملفّ القضية سيقفل اليوم السبت وستقدم اللجنة تقريرها إلى اتحاد الكرة يوم الثلاثاء القادم وقد يؤجل للأربعاء لاتخاذ القرارات اللازمة في هذه القضية وقد يتشاور مع المكتب التنفيذي بهذا الأمر.‏

المزيد..