الأزور سيجدد عقده مع البرتقالي وأحمد الحريري جديده!

البرتقاليون يمرون في هذه الأيام بأوقات عصيبة وهم لا يزالون ينتظرون الفرج أن يحل عليهم وهم يضعون أيديهم على قلوبهم نتيجة عدم مشاهدة حارسي فريقهم العملاقين بدر الدين الأزور و محمد بيروتي مع الفريق في تدريباته اليومية ..وهم مازالوا يعيشون وقع الصدمة و التي على ما يبدو لم يصحون


منها بعد خاصة بعدما علموا بأن البيروتي لن يكون معهم في هذا الموسم وسيغادرهم ومفضلا البقاء والإقامة في مدينته حلب حيث يدرس عقدا قد أتاه من نادي الاتحاد… فهل يفعل زميله الأزور نفس الشيء ويغادرهم ومفضلا العقد المحرز الذي قد جاءه من نادي الطليعة أم سيبقى ويجدد عقده موسما آخر مع البرتقالي…ومن أجل هذا أجرت (الموقف الرياضي ) اتصالا موبايليا مع الأزور قال لها فيه: فليطمئن البرتقاليون بأنني سأكون معهم ومدافعا عن مرماهم في الموسم القادم وسأجدد عقدي موسما آخر والله يلعن أبو المصاري هذا البرتقالي يا جماعة ..بعدين من قال بأنني سأغادر الفريق فأنا لم التزم بعد في التدريبات بسبب انشغالي بترتيبات عقد قراني وسأكون مع الفريق في تدريباته في مطلع الأسبوع القادم..نعم لقد جاءني عقدا وهو محرز من نادي الطليعة لكني فضلت البقاء مع البرتقالي لأنني لا أريد أن أغير الطعمة فالشراب البرتقالي لذيذ ومذاقه طيب ونكهته رائعة وأنني لا استطيع أن أتركه خاصة في هذه الأيام مقابل حفنة من الليرات بالنسبة لي لا تقدم ولا تؤخر ..فأنا برتقالي وسأبقى برتقالي …‏


والحريري التزم‏


بتدريبات الفريق‏


وفي سياق متصل فوجئ البرتقاليون في تمرينهم يوم الثلاثاء الماضي و الذي كان على أرض ملعب النادي بحضور مهاجم النواعير أحمد الحريري بينهم وقد تمرن معهم … ويعني هذا بأن نيته أرتداء القميص الأرجواني في هذا الموسم وبذلك يكون الحريري آخر الوافدين الجدد على البرتقالي بعدما كان قد سبقه كل من اللاعبين : سفير أتاسي من الكرامة – وعبد الهادي خلف من الكرامة أيضا و عبد القادر جبيلي من حطين – وأحمد الخالد من النواعير وجاسم النويجي من الفتوة….‏

المزيد..